دكتور/أحمد السنوسي

ابكيك أيها اليمن التعيس بعد ان كنت سعيدا..."13"


بقلم/ دكتور/أحمد السنوسي
نشر منذ: 3 أسابيع و 11 ساعة
الأحد 28 يناير-كانون الثاني 2018 09:25 م




هل تعرف لماذا سميت اليمن باليمن السعيد؟؟ انه لقب اطلق عليها منذ القديم وليس في العصر الاسلامى فقط. *تعتبر دولة اليمن السعيد واحدة من أكبر الدول العربية والعالمية وأقدمها من حيث العراقة والتاريخ،والحقيقة أنه يكفيها شرفا وفخرا انها ثانى دولة حضارية في التاريخ عظمت المرأة ودور والمرأة،ومن هذه الأرض السعيدة ظهرت الملكة العظيمة في التاريخ القديم وهى الملكة بلقيس ملكة اليمن،وعلاقاتها التاريخية بالملك النبى سليمان عليه السلام،ويكفيها فخرا وبلادها بان تذكر في القرأن الكريم،وكذلك الملكة أروى بنت احمد في العهد الاسلامى في عهد الدولة الصليحية في اليمن (1037-1138 م). * ان تاريخ اليمن نفسه معروف للعالم القديم بانها ارض السعادة والحكمة،وقد لايعلم الكثير من الناس بان الملك العظيم الاسكندر الأكبر المقدونى نفسه قد اطلق عليها (الأرض السعيدة) لانه فشل وعجز ويئس من غزوها،وهذه معلومة قد يقراها الكثيرون لأول مرة وخاصة الذين لا يعرفون شيئا عن اليمن وتاريخها قديما وحديثا.وفى العهد الرومانى نفسه اطلق عليها الرومان اسم (العربية السعيدة) وقد ذكرها أيضا المؤرخ البرتغالى (كريستنس فون هافن) في رسائله وتاريخه باسم (الأرض السعيدة) * وقد ذكرها أيضا الرحالة الدنماركى (توركيل هانسن) في كتابه ادب الرحلات باسم (من كوبنهاجن الى اليمن) في القرن السابع عشر الميلادى،وهو الذى ذكر في كتابه قصة الاسكندر الأكبر مع اليمن وقال فيه ((كل شيء حتى ذلك الوقت كان يدل على أن أرض اليمن تهاون الكثيرون في اكتشافها لأول مرة في تاريخها هي حقاً أرض السعادة على وجه الأرض)) * وبخلاف ذلك لاننسى أيضا بان بلاد اليمن تعتبر من الدول القليلة التي استعصت على القائد الفرنسي الأشهر في التاريخ الفرنسي وهو (نابليون بونابارت) وهو الذى غزا الكثير من دول العالم شرقا وغربا وفشل تماما في غزو اليمن او حتى دخول اليمن.وأقول بدون اية مجاملة او مبالغة بان بلاد اليمن وتاريخها لابد ان تشغل بال الكثير من الناس والمؤرخين وأصحاب الثقافات العالية والبحث في سبب اوأسباب تسميتها باسم اليمن السعيد،لانها حقا بلاد الحكمة ولا ننسى المقولة العربية الشهيرة ومنها (خذوا الحكمة من اليمن) ومن هنا نتسائل حقا لماذا سميت اليمن باسم بلاد اليمن السعيد؟؟ * ان الوصول الى الإجابة الصحيحة عن سبب تلك التسمية لايمكن ان نضعها في عصر من العصور،وخاصة لتاريخ اليمن العريق،لان هناك أسباب عديدة هي السبب الرئيسى في تلك التسمية والتي لابد لكل يمنى بان يفخر بها ويفخر بتاريخه المشرف والمضىء في تاريخ الإنسانية جمعاء.ولذلك وضعت في مقالى هذا العديد من الأسباب التي جعلت هذا البلد منذ القديم من الزمان تعتبر بلاد السعادة والحكمة وانها حقا بدون مجاملة بلاد اليمن السعيد.فلقد عرفت اليمن في تاريخها باسم (اليمن) فقط،وهذا هو الاسم الشائع والمنتشر بالرغم من انه في تاريخها كان لها العديد من الأسماء،الا ان هذا الاسم كان الاكثر شيوعا بصفة عامة.ومن هنا نضع ذلك كله في العديد من الأسباب التي جعلتها اليمن السعيد ومنها:- أولا:-الطبيعة الخلابة الجميلة،مما تجعلها جنة الدنيا على الأرض بل واكثر من ذلك أيضا.لانها أيضا بلادا غنية وكانت تعتبر في نظر الكثيرين من أبنائها او زوارها ارض الاحلام والامال والطموحات،وانها ارض الشعر والادب والرومانسية والحضارة والتراث. ثانيا:-يعتقد البعض أن أسباب تسمية اليمن السعيد بهذا الاسم هو الثراء الذي كانت تنعم به (على الأقل قديما) حيث كانت نسبة الفقر في هذا البلد أقل بكثير من أي بلد عربي آخر.وهى دولة تمتلك في باطنها الكثير من خيرات الأرض من معادن وبترول،بل تتميز بعدد سكان ليس كبيرا،وهذا سبب كبير في سعادة ارض اليمن وسعادة أبنائها. ثالثا:-من ضمن الأسباب التي يقال إن تسمية اليمن السعيد بهذا الاسم جاءت نتيجة أنها تملك بداخلها سد سبأ،أو العرم،أو مأرب، أو أي اسم آخر يطلق على هذا السد العظيم الذي ذُكر في القرآن الكريم ودارت فيه واحدة من أعظم قصص القرآن الكريم،وهي قصة سيدنا سليمان مع الملكة بلقيس والهدهد.مثلنا تماما في مصر عندما نفخر مثلا (بجبل الطور) الذى ذكر في القرأن الكريم في قصة سيدنا موسى عليه السلام وشرفت ارض مصر بصفة عامة وارض سيناء بصفة خاصة بوجود هذا الجبل بها. رابعا:-القدرة على الصمود والاستبسال.ان قدرة تلك البلد على الصمود والاستبسال أمام المحتلين وعدم السماح للمحتل بدخول أراضيها في الكثير من المرات والتي من اشهرها في التاريخ على الاطلاق عندما حاول القائد الفرتسى الشهر نابليون بونابارت احتلال اليمن في طريقه لاحتل الشام وشبه الجزيرة العربية ومناطق الشرق بصفة عامة،وكان فشله الذريع في منطقة اليمن.فيقال في الوثائق الفرنسية نفسها بانه عندما وصل الى اليمن قام الشعب بالاستبسال والزود عن المدينة وإعادة نابليون إلى أدراجه مرة أخرى خاسرا. ويذكر التاريخ أن نابليون في هذا الوقت قد قال كلمة شهيرة عن اليمنوهي ((أنها سعيدة ما دام لن يتمكن من دخولها،وستظل كذلك ما دام ذلك الشعب العتي موجود بها ويحرسها)) خامسا:-القرابة الشديدة من الكعبة المشرقة.أيضا من ضمن الأسباب القوية التي يقال أن اليمن قد سميت باسم اليمن السعيد بسببها هو ذلك السبب الذي يتعلق بوجود الكعبة بالقرب منها.والحقيقة أن اليمن تعد من أقرب الدول لمكة المكرمة أو شبه الجزيرة العربية بشكل عام،حيث لا يأخذ الحجاج اليمنيين وقتًا طويلًا حتى يجدوا أنفسهم في بيت الله الحرام.في الوقت الذي قد يضطر فيه حجاج البلاد الأخرى السفر لساعات وساعات حتى يتمكنوا من الوصول إلى الأراضي المقدسة،وطبعا اليمن ليست البلد الوحيد القريب من مكة،لكننا نتحدث هنا عن كونها الأقرب،وهذا أمر يستحق السعادة مهما بدا بسيطًا بالنسبة للبعض. سادسا:-قلة المجرمين واللصوص.ان في دراسة تاريخ اليمن من الناحية الاجتماعية في الكثير والكثير من العهود اليمنية نجد ندرة قظاع الطرق واللصوص والمجرمين.وفى دراسة أمريكية حديثة قيل بان نسبة المجرمين بصفة عامة في اى مجتمع مهما كان وضعه فلابد من وجود الجريمة بنسبة 10% من مجموع السكان بصفة عامة،وقد تصل فى بعض المجتمعات الى اكثر من 20 % واكثر وان الولايات المتحدة نفسها نموذج لذلك.لكن اليمن كانت حتى وقت قريب تمتلك نسبة نادرة جدًا من تلك أو تكاد تكون معدومة،وقد قيل أن حدوث الزلزال في اليمن أكثر إمكانية من حدوث جريمة قتل أو اغتصاب،لكن ذلك الأمر قد تغير بكل أسف شديد. سابعا:- وحدة شعب اليمن.ان تاريخ اليمن وشعبها تؤكد هذا المعنى حتى في عهود التراشق بين القبائل بعضها البعض او حدوث قتال بينهما،وان كان هذا الامر يعود الى العصر الوسيط او الحديث.فلو دققنا في تاريخ اليمن القديم فلا نجد اية حروب أهلية او حروب دامية أدت الى خسائر فادحة،بل دائما ما ينادى الأطراف بالوحدة والاخوة والتمسك بحدود ارض اليمن حتى ولو كان هناك صراع سياسى او صراع من اجل الوصول الى الحكم. *فسبحان الله مغير الاحول يا اهل اليمن،من اجل ذلك ابكيك أيها اليمن السعيد وسبحان الله فيكم فعلا وسبحان الله فيما بين الامس واليوم.فمنذ ظهور الجمهورية اليمنية ونزعة الصراعات السياسية تغيرت الأمور تماما واصبح كل شيء على النقيض،واليوم لم تعد اليمن سعيدا ولا متوحدا ولا متماسكا وتبدل الحال في التسمية نفسها فبدلا من اليمن السعيد ظهرت اليمن التعيس..لماذا؟؟؟ وللحديث بقية لو كان في العمر بقية والحديث عن تاريخ اليمن السعيد الباحث الاثارى والمرشد السياحى



عودة إلى أقلام سماء برس
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أقلام سماء برس
الكاتب/معن البياريعهد التميمي وشاعر إسرائيلي
الكاتب/معن البياري
شاعر وكاتب وصحفي/أمجد ناصر"فضل" الإمبراطورية علينا
شاعر وكاتب وصحفي/أمجد ناصر
الكاتب الصحفي/وائل قنديلمواطن شريف يحكم مصر
الكاتب الصحفي/وائل قنديل
الكاتب/معن البياريتفاصيل جزائرية
الكاتب/معن البياري
الكاتب الصحفي/وائل قنديلرقصة فوق جثة يناير
الكاتب الصحفي/وائل قنديل
كاتبة/فاطمة ياسينسورية بعد تصريحات تيلرسون
كاتبة/فاطمة ياسين
مشاهدة المزيد

جميع الحقوق محفوظة 20152018 سما برس - الرئيسية