ابكيك أيها اليمن التعيس بعد ان كنت سعيدا.."16"
دكتور/أحمد السنوسي
دكتور/أحمد السنوسي

* عندما اجد اليوم أناس يزيفون التاريخ سواء من اهل اليمن او من خارج اليمن لغرض في نفس يعقوب،أقول ما بال هؤلاء لا يفقهون حديثا.لو تناولنا هذا الامر وكما قرأت فيه مغالطات كثيرة سواء خيانة او مثلا الرغبة العثمانية في تسيد واحتلال اليمن او ما غير ذلك للدلالة على خيانة اهل اليمن لبلادهم اليمن فاقول مرة أخرى لمثل هؤلاء لاى غرض تريدون تحطيم تاريخ هذا البلد العظيم ومن ورائكم ولماذا؟؟وأن هذا لا يحدث في اليمن فقط بل في كثر من الأقطار العربية وعلى راسها مصر بطبيعة الحال.فالمشكلة هنا بان هناك من بنى جلدتنا يسيرون وراء الاجنبى وتاريخ الاجنبى وخاصة لو كان هذا الاجنبى انجليزى او امريكى.

* وأقول لمثل هؤلاء وهل كان يعجبكم مثلا الرغبة البرتغالية في احتلال اليمن؟؟ الم يقوم العثمانيين بواجبهم في الدفاع عن اليمن ومناطق البحر الأحمر؟؟فلما لا تدققون في حقائق الأشياء والتاريخ؟؟افلا تتدبرون؟؟افلا تعقلون؟؟ولننظر الان في تاريخ هذه المنطقة في القرن الخامس عشر مثلا،وماذا فعل اهل اليمن الحاقدين مثلا في هذه الفترة،فلنتدبر الاحداث الحقة وليست الاحداث المزيفة.ولتكن البداية مع البرتغاليين والرغبة في تسيد وحكم اليمن.

1-البرتغاليين والرغبة في تسيد وحكم اليمن عام 1513م:-في هذا العام واجه اليمنيين اول محاولة اجنبية لحكم وتسيد البلاد وكانوا البرتغاليين.حيث انهم في عام 1513 بقيادة (ألفونس وديألب وكيرك) من احتلال جزيرة سقطرى وشنوا عدة هجمات على عدن والتي بائت بالفشل التام والتصدى القوى لهم من الطاهريين.

*وهنا حدث تحول كبير لبلاد اليمن ولمشاكل البحر الأحمر آنذاك حيث تمكنت قوات المماليك بالتعاون مع قوات قبلية بقيادة الامام

الزيدى المتوكل (يحيى شرف الدين)من السيطرةعلى من اطق نفوذ الطاهريين عام 1517 ودحرهم منتعزورداعولحجوأبين التيسق طتبيد المتوكل شرفالدين.وهنا حدث تحول سياسى اخر في اليمن لظهور القوى العالمية آنذاك وهى الدولة العثمانية.

*اذا اليمن قد نجد من الاحتلال والتسيد البرتغالى ولكن هنا،لما كانت المشاكل بين الزيدية والطاهرية فاين كان الصدق حبا في حكم اليمن وليس لأغراض او اهواء شخصية تحت اى مسمى من المسميات؟؟ ومن تلاعب فيهم مع مماليك مصر؟؟ولكنه التاريخ.ولما اشتدت قوة البرتغاليين والرغبة الدائمة في التحكم الكامل في البحر الأحمر،كان بالمصادفة الظهور القوى العالمى للدولة العثمانية والتي خشيت على أهمية مصر واليمن على وجه الخصوص،ولذلك قضوا على قوة المماليك وسيطروا على مصر وكذلك على اليمن.

2-اليمن والدولة العثمانية:كان للعثمانيين بلا ادنى شك الرغبة الجامحة في تسيد البحر الأحمر ولاغراض كثيرة،وبطبيعة الحال المفتاح الى ذلك هي بلاد اليمن السعيد،فماذا حدث في التاريخ الحق؟؟الا نتعاون مع مسلمين مثلنا ام نتحد مع الاجنبى نفسه وهو الذى اشد خطورة من العثمانيين؟؟

** فيحدثنا التاريخ الحق ههنا بان سلطان الدولة الطاهرية آنذاك (عامر بن داوود) قام بالتحالف مع البرتغاليين لصد اى هجوم او سيطرة من العثمانيين على بلاد اليمن؟؟فمن هو الخائن في التاريخ؟؟ مع ان الباب العالى العثمانى انذاك ارسل الى سلطان الطاهرية يخبره بان ذلك ليس الغرض منه تسيد مناطق اليمن سياسيا او اقتصاديا او حتى دينيا بل الغرض منه فقط كسر الشوكة البرتغالية لسبب هام في خريطة العالم السياسى آنذاك،وهناك أمور أخرى تجارية اى اقتصادية ولكننا هناك نركز على نقطة واحدة فقط وهى السبب الرئيسى في التدخل العثمانى في منطقة اليمن والبحر الأحمر الا وهو:-

السبب الرئيسى:-الرغبة البرتغالية في تسيد مناطق البحر الأحمر من بداية باب المندب حتى مناطق سيناء في اعلى شمال البحر الأحمرومفتاح ذلك هو تسيد واحتلال اليمن بوابة البحر الأحمر وميناء عدن الهام والتاريخى،وكذلك التخوف العثمانى من البرتغاليين ليس لتسيد اليمن فقط بل ورغبة منهم أيضا باحتلال مكة والكعبة وتلك حرب دينية أخرى خفية انذاك.وكان فعلا في المخطط البرتغالى الوصول الى مكة وهدم الكعبة وما الى غير ذلك من أمور في لبها محاربة الدين الاسلامى على الأرض من قبل البرتغاليين،وهذه حقيقة لا يمكن انكارها في التاريخ ومهما قيل غير ذلك.

**ولكن الدولة الطاهرية لا يعجبها ذلك،وانما تريد البرتغالين ووعودهم الكاذبة،وهذا ما كان أيضا في مصر من قبل في الخلافة الفاطمية وتعاونهم الخفى مع الصليبيين ولو على حساب او ضد الخلافة العباسية،وقد كان،حتى كان صلاح الدين الايوبى وانهاء الخلافة الفاطمية في مصر وتحرير بيت المقدس،وهكذا دائما التاريخ ما يعيد نفسه.

**وللأسف الشديد بدلا من قيام الدولة الطاهرية في التفاهم مع العثمانيين اشاعوا بين الناس أشياء مغلوطة تماما ضد العثمانيين وعلى منابر الجوامع،مما أدى الى قيام ثورات عديدة،في البلاد واضطر العثمانيين في النهاية من انهاء الدولة الطاهرية تماما.وهنا سؤال يطرح فقط للتاريخ هل الدولة الطاهرية آنذاك كانت خائنة ام العثمانيين؟؟ ولذلك عندما يتحدث الناس بطريقة مغلوطة في تاريخ اليمن عليهم بان يبنوا حقائق التاريخ ومنها مثلا وكما في حديثنا هنا،بان العثمانيين لهم فترتين في السيطرة على اليمن.وهنا نتحدث عن الفترة الأولى والتي تنحصر في فترة لمدة قرنا من الزمان (1539-1634) وانه لم يكن احتلال بمعنى الاحتلال بل المحافظة على بلاد اليمن،وكما فعلوا أيضا في مصر.

*ولذلك اتعجب اشد العجب لكل من يدعى او يكتب بان السيطرة العثمانية كانت احتلالا سواء في تاريخ مصر او تاريخ اليمن!!يعنى البرتغاليين وافكارهم لم تكن احتلالا؟؟ فعجبا لكم عجبا لكم؟؟فلولا العثمانيين لكانت انتهت اليمن تماما على يد البرتغاليين،وهل يمكن لاحدا ان ينكر ذلك،وخاصة ان الدولة الطاهرية لم تكن بقوة البرتغاليين،حتى ولو كونوا العصابات في الجبال او الميليشيات ما كانوا استطاعوا مقاومة البرتغاليين.

*والدليل على ذلك بانه بعد سيطرة العثمانيين على اليمن وانهاء الدولة الطاهرية،قام القائد العثمانى (سليمان باشا) وقال مقولته

الشهيرة في التاريخ ((اليمن بلد بلاحاكم ،مقاطعة خالية، ولن يكونا حتلالها ممكن افحسبب لسهلوعندما نسيطرعليها،ستصبح سيدة أراضي الهندترسلكمي اتكبيرة من الذه ابوالم جوهراتلإ سطنبول)) وهذا يعنى بان اليمن ستكون اكثر ثراء وله نصيب من خيرات الهند التي ترسل الى تركيا وبذلك ننهى قوة البرتغاليين اقتصاديا وعالميا آنذاك؟؟وهنا السؤال الهام لكل عاقل وهو:هل عندما تسيد العثمانيين اليمن هل انزلوا العذاب باهل اليمن وكما حدث في امارات يمنية نفسها والتاريخ شاهد على ذلك؟؟هل كان العثمانيين بقسو اليزيدية وغيرهم في تاريخ اليمن؟؟ بل ماذا فعل العثمانيين عندما سيطروا على المين في فترتهم الأولى؟؟

* فكل ما فعله العثمانيين هو السيطرة على عدنوسائرتهامةواتخذوامن(زبيد)مقراإدار ياللسلطة العثمانية،ومعنى ذلك بانهم لم يسيطروا على مناطق اليمن كلها،بل هذا ليس احتلال في العرف السياسى بل سيطرة من اجل الحماية من القوة البرتغالية؟؟ وحتى اليوم في بلادنا العربية الا يوجد بها قوات أمريكية او غير أمريكية ومناطق خاصة لنفوذهم تحت اى مسمى من المسيمات؟؟ وممن تحمى هذه القوات الأجنبية تلك البلد العربى او ذلك؟؟

*يبقى بمنتهى البساطة ههنا من الناحية السياسية نقول بان اى بلد عربى يأوى قوات اجنبية يبقى هذا احتلال،ومعنى ذلك بان السعودية محتلة والامارات محتلة والكويت محتلة وقطر والبحرين محتلين،يبقى كل الخليج محتل بالفعل،ويكون السؤال الأهم هنا ممن تحمى هذه القوات هذه البلاد؟؟ومن هو العدو أصلا؟؟ ايران مثلا ولا إسرائيل ولا بلاد تلك القوات نفسها..عجبا عجبا يا مزورى التاريخ

وانتم أنفسكم،تعيشون الان اكبر اكذوبة في التاريخ..فعلا وحقا وصدقا ابكيك أيها اليمن التعيس..

وللحديث بقية ما دام في العمر بقية والى لقاء مع المقال القدام باذن الله

الباحث الاثارى والمرشد السياحى


في السبت 17 فبراير-شباط 2018 08:07:17 م

تجد هذا المقال في سما برس - الرئيسية
http://samapress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://samapress.net/articles.php?id=1544