اعتقلت الشرطة الإسبانية اليوم رئيس نادي برشلونة السابق

الثلاثاء 23 مايو 2017 الساعة 05 مساءً / سما برس_متابعات
عدد القراءات 445

 رئيس نادي برشلونة ساندرو روسيل، أثناء تواجده في منزله بمدينة برشلونة رفقة أربعة أشخاص آخرين بتهمة "غسيل أموال" وفقاً لما نشرته صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية.

وأكدت الصحيفة أن الشرطة ألقت القبض على الرئيس السابق لنادي برشلونة، في إطار عملية مشتركة بين الشرطة الوطنية الإسبانية والحرس المدني، صباح اليوم الثلاثاء، بدعوى انضمامه لشبكة لغسل الأموال مع أشخاص آخرين جرى اعتقالهم، لكنها أكدت أن اعتقاله ليس له علاقة بقضية نيمار وانضمامه لبرشلونة.

وقامت الشرطة بمداهمة منزل روسيل وتفتيشه قبل أن تلقي القبض عليه، لتورطه مع ثلاثة أشخاص آخرين من بينهم الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم البرازيلي ريكاردو تيكسيرا.

وجاء الاعتقال على خلفية الحصول على عمولات غير قانونية جراء بيع الحقوق السمعية والبصرية للمنتخب البرازيلي لكرة القدم، على أن يتم غسيل تلك الأموال من خلال شركات في الملاذات الضريبية بمساعدة رئيسية من البرازيلي ريكاردو تيكسيرا.

وأشارت الصحيفة إلى أنه جرى تنفيذ عمليات البحث في مواقع مكاتبهم في ليريدا وجيرونا، وكذلك في أندورا، في الوقت الذي أشارت فيه إلى أن التحقيق دام عاماً كاملاً من قبل مكتب التحقيقات الفدرالي "FBI" الذي يحقق في تقديم عمولات ورشى في عالم كرة القدم، وقدم تحذيراً للشرطة الإسبانية حول معاملات مصرفية في إسبانيا ترتبط بهذه المؤامرة الإجرامية.

وكان روسيل قد تبوأ رئاسة نادي برشلونة في عام 2010 وحتى عام 2014، إذ أعلن روسيل تنحيه عن منصبه كرئيس للنادي بسبب شبهات فساد في صفقة النجم البرازيلي نيمار والتي لا يزال فيها التحقيق جارياً.



كلمات دالّة

تابعونا علئ تويتر

جميع الحقوق محفوظة © 2013-2017 سما برس - الرئيسية