آخر الاخبار

جماعة الحوثي تقتحم منزل قائد عسكري كبير في الحرس الخاص وتختطفه "الإسم والصورة" شاهد بالفيديو: مقاتل حوثي يفضح مليشيات الحوثي ويعترف بالمكان الذي قتل فيه الرئيس السابق "صالح" عادل الشجاع: هذا ما دار بيني وبين الرئيس السابق صالح قبل مقتله طارق صالح يثير الفزع في صفوف جماعة الحوثي تعرف على الأشخاص الذين عينهم جماعة الحوثي للإشراف على حزب المؤتمر الشعبي العام ووسائل إعلامه أول تعليق لأسرة الرئيس الراحل صالح على انباء وصول افراد اسرته الى عدن العهد الجديد: وثيقة مسربة من الخارجية السعودية للديوان الملكي تكشف موافقة “ابن سلمان”على نقل السفارة الأمريكية للقدس مبكرا عشرة مليون: مكأفاة لمن يدلي بمعلومات عن هذا القيادي الحوثي "صورة" شاهد بالصور: تفاصيل مروعة لإعدادم شيخ قبلي كبير و2 من اولاده وشقيقه بسسب صورة الرئيس الراحل صالح محارب الفساد يغرق بالفساد: ابن سلمان اشترى أغلى بيت في العالم قصر “لويس الرابع عشر” بـ ٣٠٠ مليون دولار



مستشار وزير الدفاع: يكشف بالاسم الشخصية المقربة من صالح التي كشفت مكانه للحوثيين وتسببت بمقتله

الخميس 07 ديسمبر-كانون الأول 2017 الساعة 10 صباحاً / سما برس - متابعات
عدد القراءات 202

مستشار وزير الدفاع: يكشف بالاسم الشخصية المقربة من صالح التي كشفت مكانه للحوثيين وتسببت بمقتله

مستشار وزير الدفاع: يكشف بالاسم الشخصية المقربة من صالح التي كشفت مكانه للحوثيين وتسببت بمقتله

كشف مستشار وزير الدفاع بالحكومة الشرعية، العميد يحيى أبو حاتم، أن أحد أقارب الرئيس اليمني الراحل علي عبد الله صالح تسبب بشكل غير مباشر بمقتله على يد مليشيات الحوثيين.

وقال ابو حاتم وفقا لصحيفة سبق السعودية ان الرئيس السابق كان محنكًا، ولا يسهل الوصول إليه، إلا أن "الحوثيين" نجحوا في ذلك عن طريق أحد أقاربه، وهو اللواء عبد الملك السياني، الذي كان وزير دفاعه السابق في يوم من الأيام.

وتابع أبو حاتم قائلا إن السياني ينتسب سلاليا لجماعة الحوثي التي تدعي أنها هاشمية، وهو من سنحان، مسقط رأس صالح، فتواصل السياني مع صالح، على أساس أنه ينقل إللى صالح رغبة الحوثيين في التوصل لتهدئة بصنعاء، غير أن هدفه الحقيقي كان معرفة مكان صالح وإخبار الحوثيين به.

وكشف أبو حاتم عن أن صالح كان يفكر في قبول التهدئة لإعادة ترتيب أوراقه، في حين أن المليشيات تعمدوا إشاعة أنه قتل وهو يفر من مقر إقامته نحو مسقط رأسه لهدف سياسي، بغرض شق صف أنصاره، والادعاء أنه كان يتخلى عنهم، على حد وصف أبو حاتم.

وشدد أبو حاتم على أن صالح قُتل في منزله وهو ما أكدته أدلة عدة منها عدم وجود دماء على الجثة، وكذلك شحوب وجهه ما يدل على أنه قُتل قبل تصويره بالفيديو بيوم واحد، فضلاً عن أن الصور المعروضة لبطاقته الشخصية كانت داخل منزله لا في الشارع، واختتم أبو حاتم: "صالح قُتل وهو يواجه العناصر الإرهابية، وكان صامدا ولم يهرب".

كلمات دالّة

تابعونا علئ تويتر

جميع الحقوق محفوظة © 2013-2017 سما برس - الرئيسية