هنري والديوك .. مسيرة من ذهب.

الخميس 18 ديسمبر-كانون الأول 2014 الساعة 04 مساءً / سما برس - متابعات
عدد القراءات 443


قليلون هم من حققوا مع منتخبات بلادهم ما حققه " تيتي".

قبل أيام قليلة أعلن النجم الفرنسي المخضرم تييري هنري إعتزاله عالم الساحرة المستديرة كلاعب بعد مسيرة طويلة امتدت لما يزيد عن 20 عاماً.

مسيرة حقق خلالها هنري إنجازات عديدة سواء على مستوى الأندية أو على مستوى المنتخبات الوطنية ليضع نفسه عن جدارة واستحقاق في مصاف أساطير الكرة الفرنسية من أمثال ميشال بلاتيني وزين الدين زيدان وجوست فونتاين.

موهبة هنري ظهرت في سن مبكرة وهو ما دفع نادي موناكو لضمه وهو في الخامسة عشرة من عمره بعد أن قضى فترة وجيزة في مركز كليرفونتين الشهير، وخلال سنوات قليلة صعد النجم الشاب للفريق الأول تحت قيادة آرسين فينغر.

في الصيف التالي على ملعب سان دوني، كان هنري في أفضل حالاته حيث قدم عروضاً رائعة مع المنتخب الفرنسي في بطولة العالم للقارات وقاده للفوز باللقب بتسجيله هدفاً ذهبياً في الوقت الإضافي للمباراة النهائية أمام الكاميرون. ولم يكتف "تيتي" برفع كأس البطولة بل نال أيضأً لقب الهداف وجائزة أفضل لاعب في البطولة.


*beIN SPORTS

كلمات دالّة

جميع الحقوق محفوظة 20152018 سما برس - الرئيسية