عضو بالعفو الدولية يطلع الأمين العام للمنظمة على جريمة اغتيال الجنيدي

الجمعة 19 ديسمبر-كانون الأول 2014 الساعة 12 صباحاً / سما برس -متابعات
عدد القراءات 396



بعث الأخ رائد الجحافي عضو 
منضمة العفو الدولية ورئيس المرصد الجنوبي لحقوق الانسان (ساهر) في الداخل ببلاغ الى الأمين العام لمنضمة العفو الدولية السيد سليل شوتي اطلعه خلاله بالجريمة البشعة التي ارتكبها جنود الامن اليمني تجاه القيادي الشاب خالد الجنيدي نائب رئيس الحركة الشبابية والطلابية بعدن والتي اقدمت قوات الامن اليمني بتصفيته بعد اعتقاله، وطالب الجحافي من المنضمة بالتحرك لانقاذ شعب الجنوب من جرائم الاحتلال اليمني ونص البلاغ على الآتي:
الأمين العام لمنضمة العفو الدولية
السيد سليل شوتي المحترم
الموضوع/ بلاغ ضد السلطات اليمنية بتصفية ناشط في الحراك السلمي الجنوبي باليمن الجنوبي
اشارة الى الموضوع اعلاه نتقدم ببلاغنا هذا ضد السلطات اليمنية ممثلة بالأمن المركزي بمدينة عدن الذي قام جنود يتبعون الأمن المركزي اليمني بمدينة كريتر بمحافظة عدن باليمن الجنوبي صباح اليوم الاثنين الموافق 15 ديسمبر 2014م باعتقال الناشط في الحراك الجنوبي الشاب المهندس خالد الجنيدي الذي يشغل نائب رئيس الحركة الشبابية والطلابية بمحافظة عدن وانهالوا عليه بالضرب المبرح قبل اقتياده الى مكان غير معلوم وبعد اقل من نصف ساعة تقريبا قام الجنود باحضاره الى مستشفى الجمهورية بعدن وقد اصبح جثة هامدة واضهر تقرير الطبيب الشرعي بأن الشاب خالد الجنيدي تعرض لاطلاق رصاص من على مسافة قريبة اصابته في منطقة القلب وادت الى وفاته..
يذكر أن الناشط الشاب خالد الجنيدي لم يمض على اطلاق سراحه سوى ثلاثة اسابيع بعد اعتقاله قبل عدة اشهر وتعذيبه في سجون الاستخبارات اليمنية دون أي مبرر سوى نشاطه السلمي في الحراك السلمي الجنوبي وكانت منضمة العفو الدولية قد ادانت عملية اعتقاله في حينها وخصصت حملة تضامن على صفحة الموقع الالكتروني الرسمي للمنضمة، كما أنه سبق وتعرض لملاحقات واعتقالات متكررة في السنوات الماضية. وعليه قأننا اذ نتقدم بهذا البلاغ نضع بين يديكم مثل هذه الجريمة البشعة التي ارتكبتها سلطة الأمن اليمني وهذه الجريمة تأتي ضمن سلسلة من الجرائم المشابهة التي ارتكبتها وترتكبها السلطات اليمنية بحق ابناء الجنوب اليمني وغيرها من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان في اليمن الجنوبي فأننا نناشدكم بسرعة ارسال لجنة لتقصي الحقائق ومساندة شعب الجنوب وانقاذه من مثل هذه الجرائم والانتهاكات والضغط على المنضمات والجهات الدولية المعنية بمحاسبة ومحاكمة المجرمين لتقديم مرتكبي الجرائم في الجنوب الى المحاكم الدولية.
رائد الجحافي - عضو منضمة العفو الدولية، رئيس المرصد الجنوبي لحقوق الانسان ساهر في الداخل 15 ديسمبر 2014م

كلمات دالّة

جميع الحقوق محفوظة 20152018 سما برس - الرئيسية