وزير مؤتمري يقول إن "صالح والحوثي" لم يعودا يملكان قراريهما

الأربعاء 13 سبتمبر-أيلول 2017 الساعة 04 مساءً / سما برس - متابعات
عدد القراءات 288

وزير مؤتمري يقول إن "صالح والحوثي" لم يعودا يملكان قراريهما

انتقد عضو اللجنة الدائمة لحزب المؤتمر القيادي حسين حازب، استمرار الخلافات بين حزبه ومليشيات الحوثي، معتبرًا أن الطرفين “لم يعودا يملكان قراريهما”.

ووجه حازب، الذي يشغل منصب وزير التعليم العالي بحكومة الانقلابيين، في تغريدة له على تويتر، سؤالا للطرفين قائلا “هل وقفت الحرب، حتى يعجز طرفا اتفاق يوليو (تموز) 2016 (الحوثي وصالح) عن وقف خلافاتهما”.

وأضاف هذا العجز يعني أنهم لم يعودوا مالكين لقرارهم.. يا أسفاه يا لوماه”.

وقال في تغريدة آخرى، " للاسف سمحتوا للشامتين بالشماتة في الزرّاق وفِي المِلْتَقي.!

وتشهد العلاقة بين مليشيات الحوثي وحزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح، توترا كبيرا وصلت الى حد الاشتباكات المسلحة بين الطرفين، ولاتزال العلاقة متوترة ، خصوصا بعد اصدار الحوثيين قرارات أقصت كوادر المؤتمر، وعينت حوثيين.

كلمات دالّة

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع سما برس - الرئيسية نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
مواضيع مرتبطة
مليشيات الحوثي ترتكب مجزرة جديدة غربي تعز " صورة "
مليشيات الحوثي : مسح شعاراتنا يؤثرعلى الأمريكيين
لقاء لأول مرة يجمع "صالح" مع "عبدالملك الحوثي "..." إضافة ما دار بينهما "
إدارة أمن محافظة تعز تعلن بدء صرف رواتب منتسبي الأمن الأساسيين والمجندين الجدد " جدول "
الكشف عن تفاصيل جلسة "صالح" وتهديده لعبدالملك الحوثي وجها لوجه
محمد عبدالسلام يوضح اهداف اللقاء المباشر بين "صالح" و"الحوثي"
اخبار اليمن : ضابط في الأمن القومي يهدد " صالح "
الجنرال علي محسن الأحمر : يكشف اليوم لقيادات عسكرية كيف ستكون نهاية علي صالح
الكشف عن "أخطر مخطط حوثي" تسعى المليشيات لتنفيذه يوم 21 سبتمبر القادم
جواس يكشف تفاصيل مقتل حسين الحوثي الزعيم الروحي للحوثيين.. ومن الذي باشر بقتله؟