آخر الأخبار :

الحوثيون نمر من ورق إلى كلب يعوي بصنعاء

د/اسماعيل عبدالحافظ
د/اسماعيل عبدالحافظ
2019/07/25 الساعة 08:27 صباحاً

   لم يكن للحوثيين أن يتحولوا من نمر من ورق إلى كلب حقيقي يعوي في العاصمة صنعاء وبقية المحافظات الواقعة تحت سيطرتهم، إلا بعد ضمانهم الوصول إلى حالة من توازن القوة على الأرض أمام التحالف والشرعية؛ والذي لم يكن لهم أن يحققوه، إلا بفعل السببين الجوهريين التاليين: الأول: اعتقاد عناصر الشرعية أن استمرار بقائهم في الرياض، يعتبر منحة من التحالف ولا يمكن أن تَعوّض، ما يستدعي الحفاظ عليها أطول مدة ممكنة. الثاني: استغلال التحالف لقناعة الشرعية، فذهب نحو الانحراف بأهداف تدخله في الحرب، ابتداء بإطالة أمدها، واحلال قوى مناوئة لها في المناطق المحررة، ليوفر لها اسبابا تحول دون عودتها وتحملها مسئولياتها، لتنتهي بتحقيقه أهدافاً استراتيجية بعيدة المدى، دون أية عوائق. * من صفحة الكاتب بالفيسبوك

عاجل
عاجل | العربية: عدد كبير من الطرقات مقطوعة جنوب بيروت