آخر الأخبار :

الثقة على طريق المستقبل لتبقى اليمن

أمين جمعان
أمين جمعان
2014/12/20 الساعة 04:28 مساءً

وحدها المصلحة الوطنية العليا، والروح الانتمائية والاستشعار بحجم المسئولية الجسيمة تلك التي يضطلع بها هؤلاء الوطنيون الاحرار والذين اكدوا بموقفهم التاريخي صباح الخميس الثامن عشر من كانون الاول 2014م تحت قبة البرلمان.. بمنحهم الثقة بالإجماع لحكومة السلم والشراكة الوطنية.. انحيازهم الكامل لما تقتضيه وتستوجبه المصلحة الوطنية واثبتوا من خلاله عظمة ما يتحلون به من قيميه نضالية ووطنية خالصه.. انما ذلك ادراكاً منهم لحساسية المرحلة والظروف الاستثنائية الصعبة والتي يمر بها اليمن في ظل هذا الاحتشاد السياسي والشعبي والذي افرزته الضرورة الوطنية لمواجهة الخطر المتصاعد والذي باتت تشكله جماعات العنف العقائدي من خلال استهدافها الممنهج وفقاً لمشروعها التدميري لليمن ارضاً وانساناً .. مانحين بهذا الانتهاج الواعي المستوعب لطبيعة الراهن وما يواجهه اليمن من تحديات شتى مختلفة فرصة حقيقية لحكومة التكنوقراط التي يرأسها خالد محفوظ بحاح لتنفيذ برنامجها العام وتوصيات البرلمان والالتزامات المحمولة وفقاً لتفاهمات السلم والشراكة الوطنية وفي ضوء المتغيرات الانتقالية اعتماداً على الاولويات الملحة والتي يأتي منها سرعة تطبيع الاوضاع واستعادة هيبة الدولة وكبح جماح الفساد المستشري وانهاء حالة الانفلات الامني والعمل الحثيث والجاد من اجل استنهاض المقومات الاقتصادية ودعم مسارات التنمية وفي ترجمة تطلعات وامال الامة اليمنية وفي الشروع الاجرائي لتنفيذ ما تبقى من مهام المرحلة الانتقالية ابتداءاً بالسجل الانتخابي الجديد ومروراً بالاستفتاء على الدستور وانتهاءً بالانتخابات الرئاسية والبرلمانية والمحلية.. تدشيناً لمرحلة جديدة تنتصر فيها الارادة الشعبية لتمضي وهجاً وطنياً خلف القيادة السياسية في ضوء الجهود النضالية البارزة لفخامة الاخ المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية.. غير متناسين او مغفلين اسهامات المكونات السياسية الاخرى.
هي ايضاً مساعي الشيخ يحي الراعي رئيس مجلس النواب من شارك في صنع هذا الاجماع الرائع، وعلى حكومة بحاح ان تكون بحجم هذا التحول وان تتحمل المسئولية الكاملة امام الله وامام الشعب والوطن في تحقيق النجاح المأمول او ادراك مظاهر الفشل لا سمح الله.. منطلقين من هذا الحدث الهام لتمضي معاً جهود كل اليمنيين ارادة جمعية لرسم واقع ايجابي متجدد متجاوزين بزخم عنفواني ثوري متقد تراكمات الماضي وركام الارث السيئ الذي تمخضت انسحاباته في خضم المجريات الضديه منذ اندلاع احتجاجات التعطيل مطلع العام 2011م والاحداث المؤسفة التي اعقبتها.. التحاماً شعبياً واصطفافاً جماهيرياً واسع لا يستثني احد .. من اجل تعزيز مسارات العمل الديمقراطي وحماية المكاسب والمنجزات المحققه .. من اجل مضاعفة الجهد الوطني لترسيخ عرى التسامح والسلام والحفاظ على السلم الأهلي .. من أجل تأكيد رفض مجتمعنا اليمني لكل سلوك انتهازي مخالف او مظاهر نشوز ولكل المشاريع الصغيرة وتجريم كل فعل ارهابي جبان لتسقط بهذا الاحتشاد الملاييني اراجيف الزيف والانقسام .. ولتبقى وحدها المصلحة الوطنية العليا القاسم التوحدي لكل اليمنيين على طريق المستقبل نحو افاق الخلاص غير مرتهنين لتراكمات الصراع السياسي او إملاءات فئه او جماعه او حزب او الخضوع الانهزامي لرغبات الخارج ولتكونوا انتم يامن منحكم شعبنا العظيم ثقته رئيس واعضاء البرلمان .. عنواننا الأسمى فخرا واعتزازا وشكرا نسجله لكم ايها الرياديون الأماجد.. في غمار مرحلة جديده من التحول التاريخي يخطوها اليمن الغالي ولدوركم الوطني السامي الذي تجسدونه دوماً التزاماً قيمياً عطاء وانتماء.

. نائب أمين العاصمة أمين عام المجلس المحلي