آخر الاخبار

ورد الان.. أول رد للأمم المتحدة على وصول قوات الجيش الوطني الى ميناء الحديدة ..(تفاصيل طارئة) صنعاء تشهد مواجهات عنيفة بين القبائل والحوثيين وسقوط قتلى وجرحى (تفاصيل) صنعاء تشهد مواجهات عنيفة بين القبائل والحوثيين وسقوط قتلى وجرحى (تفاصيل) ضربة موجعة للحوثيين.. انشقاق رئيس مركز القيادة والسيطرة للقوات البحريه والدفاع الساحلي في الحديده أنباء عن اعتزام الرئيس هادي تعيين نائب جديد له خلفا لــ"محسن''.. الاسم شاهد بالصورة.. صحافي يكشف هوية انتماء الشاب الذي قذف بالحذاء القيادي المنشق عن الانقلابيين داخل سفارتنا بالرياض ورد للتو: شاهد أول صورة من المواجهات بصنعاء ..احتقان قبلي وتحشيد مسلّح واختفاء مشرفي الحوثي اشتباكات حامية الوطيس وتوسعها وسقوط أكثر من 20 قتيل وجريح حتى الان.. أخر المستجدات ورد الان.. وكالة دولية تكشف عن إحصائية مرعبة بقتلى الطرفين.. وقوات الشرعية تبدأ بالتقدم صوب الميناء وتتلقى أكبر خسارة منذ بدء الهجوم وكالة دولية تكشف آخر تطورات المعارك حتى اللحظة بمدينة الحديدة وردنا الان... الاعلان رسميًا عن توقف المعارك في مدينة الحديدة.. (تفاصيل عاجله)

الاستاذ/فؤاد الراعي

اليمن خارج جغرافيا إنسانيتهم


بقلم/ الاستاذ/فؤاد الراعي
نشر منذ: أسبوع و يوم واحد و 9 ساعات
الأحد 04 نوفمبر-تشرين الثاني 2018 07:28 م

يتباهون بمنظماتهم التي تدعي حماية حقوق الإنسان ويتناسون شعباً يموت كل يوم بالحرب والجوع…
حربٌ أكلت كل شيئ أمتدت لتشمل كل خارطة الوطن وتوسعت لتقضي على كل أحلام المواطن اليمني الذي أصبح هو ثمناً لحربٍ معدومة الرؤى تائهة الطريق وغائبة الهدف…
حصار مطبق وفقر داقع يتغلغل في نفوس الصغار قبل الكبار،توّقف التعليم وأصبحت المدارس بيوت أشباح وأصبح الكتاب المدرسي أمنية بعيدة المنال كبعد منال الموظف لمرتبه،إنهيار في الريال اليمني لايشابهه في تسارعه غير إنهيار أحلام المواطن وتقزّم أمانيه ليصبح رغيف الخبز هو منتهاها…
 في اليمن يُقتل الموطن عن طريق قصف خاطئ وتقتل أحلامه بحصار ظالم وبين هذا وذاك يعيش من عاش حياة بؤسٍ وغلاء لايزيد بشاعته غير سكوت مدوي لأدعياء حقوق الإنسان وتجاهل منظمات العالم لهكذا معاناة….
وهكذا أصبحت اليمن أيها السادة كلعبةٍ تتقاذفها أيادي خفية ولاعبين كبار يتباكون علينا إن تباكوا لتحقيق أطماعهم وتحقيق أهدافهم…
عمالقة السياسة وصنّاع القرار أصبحوا رهائن حرب وأسرى مصالح يتقاسمون الذل والخزي هنا وهناك ولايملكون لأنفسهم قبل وطنهم حيلةً أو قوة….
وهكذا تهاوت كل مقومات الوطن بين مطرقة عصابة الإجرام وسندان تحالف العدوان وجميهم أدعياء باطل فهذا يدّعي دفاعه عن الوطن وذاك يدّعي تحرير اليمن…
يتباكى العالم ويتداعى ساسته ومنظماته المدنية وهم يبحثون عن جثة خاشقجي ولاتهتز لهم شعرة ولايتحرك لهم ضمير ساكن وهم يشاهدون جثث أطفال اليمن تتناثر هنا أو هناك ضحية طائرة أضاعت الهدف أو دبابة تاهت الطريق تقتل بدمٍ بارد تحت شعارات كاذبة،وبين كل هذا وذاك يتساءل المواطن اليمني هل أصبحنا خارج جغرافيا إنسانيتهم….





عودة إلى أقلام سماء برس
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أقلام سماء برس
الكاتب/معن البياريعن حمدي قنديل
الكاتب/معن البياري
شاعر وكاتب وصحفي/أمجد ناصرهنا كان يسكن فلان الفلاني
شاعر وكاتب وصحفي/أمجد ناصر
مشاهدة المزيد

جميع الحقوق محفوظة 2015- 2018 سما برس - الرئيسية