آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون منوعة - الداخلية اليمنية تدمج مليشيات الحوثي في أجهزة الأمن وتوزع بعضهم على الأقسام

الداخلية اليمنية تدمج مليشيات الحوثي في أجهزة الأمن وتوزع بعضهم على الأقسام

الساعة 10:31 مساءً (سما برس -متابعات)

 في موقف يناقض مواقف رئيس الحكومة اليمنية خالد بحاح ووزير الدفاع والأحزاب السياسية، بدأت وزارة الداخلية أمس توزيع ميليشيات الحوثيين على أقسام الشرطة والمناطق الأمنية في العاصمة صنعاء، فيما نفى زعيم قبلي في شبوة الانضمام إلى تنظيم القاعدة.

وبعد أيام من تأكيد رئيس الحكومة اليمنية أنه لن يسمح بجعل الجيش والأمن وعاء الميليشيات بل مؤسسات وطنية، بدأ مدير أمن العاصمة صنعاء أمس بتوزيع مليشيات جماعة الحوثي على أقسام الشرطة والمناطق الأمنية. وقال منتسبون لقوات شرطة العاصمة لـ«البيان» إنه «وبموجب توجيهات مدير الشرطة، وزع مشرفو اللجان الشعبية التابعة الحوثيين على المناطق الأمنية بعد أن ألزموا بارتداء الزي الرسمي للشرطة في حين وزع أفراد تلك اللجان على أقسام الشرطة، كما عين ضابطا منتمين لجماعة الحوثي نواب لعدد من الإدارات الأمنية في صنعاء».

وفي اتجاه مغاير، رفض وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي ادعاءات الحوثيين بأنهم يقاتلون الإرهاب، وقال إن «القوات المسلحة والأمن هي المعنية دون سواها بالحفاظ على أمن واستقرار الوطن والمواطن».

وفي حفل تخرج وحدات من قوات الاحتياطـ قال الصبيحي ان «الاحداث والتداعيات الحاصلة لم يعد الوطن يحتمل أكثر منها»، وشدد على «ضرورة المضي قدماً في تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني وبنود اتفاق السلم والشراكة الوطنية وملحقه الأمني الذي ينص على انسحاب الحوثيين من العاصمة ومختلف المدن».

ونبه الصبيحي إلى أن «الالتزام بتنفيذ الملحق الأمني من شأنه الدفع بعجلة التنمية والبناء وإشاعة أجواء الثقة بين شركاء العمل الوطني للانتقال بالوطن إلى مرحلة جديدة من البناء والتحديث على أسس وطنية سليمة تلبي تطلعات شعبنا وقواه الوطنية في بناء الدولة المدنية الحديثة المتسعة لكافة أبنائها بكل انتماءاتهم ومشاربهم السياسية والحزبية».

ودعا وزير الدفاع اليمني منتسبي القوات المسلحة قادة وضباط وصف وجنود إلى «طي صفحات الماضي بكل سلبياته والتطلع إلى المستقبل المشرق والعمل بروح الفريق الواحد وإعلاء مبدأ الولاء الوطني والمصالح الوطنية العليا للوطن وتعزيز الضبط والربط العسكري والرفع من الجهوزية القتالية والمعنوية والتصدي للإرهاب والتخريب بكل صوره وأشكاله وتنفيذ المهام والواجبات والتصدي لكل المؤامرات والتحديات مهما كان الثمن والتضحيات».