الرئيسية - شؤون محلية - تصعيد جديد في الحديدة بالتزامن مع جلسة مجلس الأمن واستشهاد وجرح 6 من المشتركة وعشرات القتلى والجرحى من المليشيات

تصعيد جديد في الحديدة بالتزامن مع جلسة مجلس الأمن واستشهاد وجرح 6 من المشتركة وعشرات القتلى والجرحى من المليشيات

الساعة 12:36 صباحاً (سما برس متابعات)

أكد الناطق الرسمي باسم ألوية العمالقة، الاثنين 15 أبريل 2019، مقتل ما لا يقل عن 8 وإصابة العشرات من مسلحي المليشيات الحوثية، في الهجوم على مديرية الدريهمي جنوب مدينة الحديدة.

واستشهد جندي وأصيب 5 آخرون من قوات المقاومة المشتركة جراء قصف مدفعي شرق الدريهمي.

وفي تصعيد عسكري خطير أقدمت مليشيا الحوثي (الذراع الإيرانية في اليمن) على شن هجوم هو الأعنف على قوات ألوية العمالقة في مديرية الدريهمي جنوب محافظة الحديدة، وفقاً للمتحدث.

وكان مصدر عسكري أفاد في وقت سابق، بمصرع وجرح العشرات من المليشيا في هجوم كبير على الدريهمي.

وقال مأمون المهجمي، إن قوات ألوية العمالقة تصدت لهجوم حوثي هو الأعنف على مواقعها شرق مديرية الدريهمي. وأفاد المهجمي، أن 8 من مسلحي المليشيا لقوا مصرعهم في هذا الهجوم وأصيب العشرات منهم، فيما تمكنت قوات العمالقة من كسر الهجوم الحوثي وتكبيد المليشيا خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

وأضاف ناطق العمالقة "إن عناصر المليشيا الحوثية الإرهابية قصفت مواقع القوات المشتركة شرق الدريهمي بقذائف مدفعية الهاون والهاوزر وقذائف بي 10 ونتج عن ذلك استشهاد جندي من القوات المشتركة وإصابة 5 آخرين بجروح.

وشدد المهجمي، "أن المليشيا الحوثية تسعى للقضاء على جهود السلام الأممية وتثبت أنها عدوة للسلام في الحديدة وفي اليمن بأكملها، وأنها لا تحمل سوى مشروع الإرهاب الذي تموله إيران في المنطقة".

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص