الرئيسية - شؤون دولية - تنظيم "داعش" يتبنى هجوم العريش

تنظيم "داعش" يتبنى هجوم العريش

الساعة 11:02 مساءً

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

شاهد : من هو الشخص الذي ارتمت الفنانة "نانسي عجرم" في حضنه وأثارت جدلاً واسعاً في جميع شبكات التواصل (صور وتعليقات صادمة)

شاهد : الفنانة المغربية مريم حسين تبصق في وجه رامز جلال وتسبه.. هذا ما قالته عن الـ 10 مليون دولار (فيديو)

مذيعة الجزيرة علا الفارس تهز الخليج وتستفز السعوديين بكلمتين فقط ..وشمس الكويتية تفقد صوابها وترد بهذه الطريقة

بالفيديو .. مذيعة MBC “لجين عمران“ تكشف حقيقة زواجها من رجل أعمال إماراتي .. وورطتها مع أطباء التجميل !

شاهد : الفنانة المغربية مريم حسين تبصق في وجه رامز جلال وتسبه.. هذا ما قالته عن الـ 10 مليون دولار (فيديو)

هل تذكرون ’’سارة’’ زوجة ”العكيد معتز” نجم ’’باب الحارة’’ شاهد كيف ظهرت بشكل جذاب وجمال فاتن لن تعرفها (صور)

مغتصب أطفال الرياض .. مغردون يطلون هاشتاق يتصدر ترند السعودية .. تفاصيل مدهشة

أسيل عمران تُثير غضب الشارع السعودي بعد ظهورها في مسلسل “مخرج 7” وكلامها بشأن المثلية.. شاهد

ملياردير سعودي يتزوج اجمل نجمة في مسلسل "باب الحارة" ويضع شرطين .. والنجمة توافق على كل شروطه من بينها ترك المسيحية ودخول الاسلام

أخيرآ : خادمة نانسي عجرم تحسم الجدل وتعترف أمام القاضي بالعمل الفاضح الذي كان يقوم به زوج نانسي أثناء دخول الشاب السوري فقتله خشية من الفضيحة (تفاصيل)

|| لمتابعة جميع أخبار سما برس عبر " Google news " أولاً بأول لكي لا يفوتك أي جديد

علن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن الهجوم الذي أسفر عن مقتل 8 من رجال الأمن في مدينة العريش، شمال شرقي مصر.

وذكرت وكالة "أعماق" التابعة لـ"داعش"، أن مسلحي التنظيم شنوا صباح اليوم هجومين متزامنين على حاجزين للشرطة المصرية في العريش، أكبر مدن شبه جزيرة سيناء.


وأعلنت وزارة الداخلية المصرية أن "عناصر إرهابية" استهدفت "كمينا أمنيا جنوب مدينة العريش"، وأن الاشتباك أسفر "عن مقتل 5 من العناصر الإرهابية، واستشهاد ضابط وأمين شرطة و6 مجندين".

وذكر بيان نشر على صفحة الداخلية على "فيسبوك"، وبثته وسائل الإعلام الرسمية: "استهدف عدد من العناصر الإرهابية فجر الأربعاء كمينا أمنيا غرب مدينة العريش، وتم التعامل مع تلك العناصر وتبادل إطلاق النيران".

وأضاف البيان أن ذلك "أسفر عن مقتل 5 من العناصر الإرهابية واستشهاد ضابط وأمين شرطة وعدد (6) مجند، وتقوم القوات بتتبع خطوط سير الهروب لتلك العناصر الإرهابية الهاربة".

وتقاتل القوات المصرية منذ فترة متشددين يقفون وراء سلسلة من الهجمات على قوات الأمن ومدنيين، في شمال سيناء.

وشنت قوات الجيش والشرطة حملة أمنية كبرى على المتطرفين في فبراير من العام الماضي، عقب هجوم على مسجد في نوفمبر 2017، قتل فيه مئات المصلين.