آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون دولية - نفي الأردن مزاعم إعلام إسرائيلي التوصل لاتفاق بغلق "باب الرحمة"

نفي الأردن مزاعم إعلام إسرائيلي التوصل لاتفاق بغلق "باب الرحمة"

الساعة 12:34 صباحاً

نفى الأردن ،  مزاعم إعلام إسرائيلي عن التوصل لاتفاق مع المملكة يقضي بغلق باب الرحمة في المسجد الأقصى 6 أشهر، ومن ثم تحويله لمكتب يتبع للأوقاف.

جاء ذلك في بيان نشرته وكالة الأنباء الأردنية "بترا"، على لسان مصدر مسؤول لم تسمه.

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

الرئيس هادي : يطلع على سير المعارك في جبهة نهم ومأرب والجوف وهذا ماقاله لوزير الدفاع ومحافظ مأرب اللواء امين العكيمي وشريف وشدد عليه (وهذا تفاصيل ماقاله)

حقيقة وصول مرعب الحوثيين اللواء ثابت جواس الى مدينة مأرب لقيادة معركة نهم

عاجل : اللواء العكيمي يدلي بتصريح عسكري هام .. عقب تعيين قائدا جديدا للمنطقة العسكرية السابعة (وهذا نصه)

مسول يمني : يكشف عن وصول شحنة أسلحة إيرانية للحوثيين عبر ميناء الحديدة

وردنا الان : خسارة جبهة نهم وسقوط معسكر النصر في الجوف بيد الحوثي تطيح بقائد عسكري من العيار الثقيل (اسم وتفاصيل)

عاجل : قناتي العربية والحدث تقطع الشك باليقين قبل لحظات وتبث «مشاهد حية» من خطوط تماس للمعارك المشتعلة في نهم

عاجل : الجنرال الاحمر يفاجي الجميع ويصل مأرب ويعقد اجتماع عسكري طارئ وعاجل بوزير الدفاع وقائد المنطقة العسكرية الثالثة وقادة الاولية .. وهذا ما تم الاتفاق عليه بشان العاصمة صنعاء الان (تفاصيل ساخنة)

وأكد المصدر بأنه "لا صحة لمزاعم صحفية إسرائيلية بخصوص مبنى باب الرحمة".

وتابع "لا أساس لهذه المزاعم، وموقف الأردن الثابت أن باب الرحمة جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى، وحكمه حكم المسجد من جميع النواحي".

وبين بأن بلاده ترفض "أي محاولة لتغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم في الأماكن المقدسة".

ولفت المصدر ذاته بأنه "لا بد من ترميم الباب وإعادة وضعه كما كان قبل إغلاقه من قبل سلطات الاحتلال في مارس/آذار 2003".

وشدد على "ضرورة احترام صلاحيات إدارة أوقاف القدس الحصرية في إدارة جميع شؤون المسجد الأقصى المبارك".

ويأتي رد عمان، بعد أن تناقلت وسائل إعلام مختلفة عن القناة 13 العبرية، التوصل إلى اتفاق مع الأردن على إغلاق باب الرحمة لمدة 6 أشهر وإعادة ترميمه وتحويله لمكتب يتبع للأوقاف الأردنية.

يذكر أن دائرة أوقاف القدس التابعة لوزارة الأوقاف والمقدسات والشؤون الإسلامية في الأردن، هي المشرف الرسمي على المسجد الأقصى وأوقاف القدس (الشرقية)، بموجب القانون الدولي الذي يعد الأردن آخر سلطة محلية مشرفة على تلك المقدسات قبل احتلالها من جانب إسرائيل.

كما احتفظ الأردن بحقه في الإشراف على الشؤون الدينية في القدس بموجب اتفاقية وادي عربة (اتفاقية السلام الأردنية الإسرائيلية الموقعة في 1994).

وفي مارس 2013، وقع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس اتفاقية تعطي الأردن حق "الوصاية والدفاع عن القدس والمقدسات" في فلسطين.