الرئيسية - شؤون محلية - رئيس المجلس الانتقالي يخرج عن صمته ويصعق الملك سلمان وولي عهده ويقسم بالله انه سيحرق الجنود السعوديين احياء وستكون الجنوب كلها مقبرة للقوات السعودية

عاجل

رئيس المجلس الانتقالي يخرج عن صمته ويصعق الملك سلمان وولي عهده ويقسم بالله انه سيحرق الجنود السعوديين احياء وستكون الجنوب كلها مقبرة للقوات السعودية

الساعة 11:24 مساءً (سمابرس متابعات)

هدد عيدروس الزبيدي القوات السعودية بان الجنوب سيكون مقبرة لهم اذا وقفوا ضد المشروع الانفصالي وسيحرق الجنود احياء.

واضاف الزبيدي " لقد طردنا الحوثيين شر طردة واي جهة ستقف ضد حلم ابناء الجنوب سيكون مصيرها الفشل والخسران فلا يمكن الوقوف ضد ارادة الشعوب.

جاء ذلك في اعقاب الحديث عن مشاورات جدة التي اسفرت عن اتفاق بخروج القوات الاماراتية واحلال القوات السعودية بديلا عنها ودمج قوات النخبة والحزام الامني والعمالقة في اطار قوات الشرعية. وكان  دبلوماسي ومسؤولون يمنيون قد كشفوا إن الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، والمجلس الانتقالي الجنوبي، يقتربون من التوصل إلى اتفاق ينهي الصراع على السلطة في مدينة عدن جنوبي البلاد ويمنح قوات التحالف السيطرة مؤقتاً على المدينة.

وأكد وزير الخارجية الأسبق، والسفير اليمني الحالي لدى فرنسا رياض ياسين عبدالله، أن الطرفين على وشك التوصل إلى اتفاق في غضون أسابيع، وأن قوات التحالف ستنتشر مؤقتاً في عدن، بحسب ما نقلته عنه وكالة رويترز.

وتستضيف مدينة جدة السعودية منذ أكثر من شهر، محادثات غير مباشرة دعت إليها المملكة بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والمجلس الانتقالي الجنوبي، لإيقاف التصعيد في جنوب اليمن ووضع حل للخلافات، وذلك بعد أن أحكمت قوات الانتقالي الجنوبي سيطرتها في 10 أغسطس الماضي على كامل مدينة عدن التي تتخذها الحكومة اليمنية "الشرعية" عاصمة مؤقتة للبلاد، عقب اشتباكات عنيفة مع قوات الحكومة، استمرت أربعة أيام وأسفرت عن مقتل وجرح المئات من الطرفين.

وأضاف مصدر مطلع على المحادثات "هناك تقدم في محادثات جدة. الحوار لا يزال جارياً ويدور حول ضم المجلس الانتقالي الجنوبي للحكومة وتهدئة التوتر وإعادة نشر القوات".

وأوضح مسؤولان في الحكومة اليمنية "الشرعية" أن السعودية قدمت اقتراحاً لضم المجلس الانتقالي إلى حكومة هادي على أن تنتشر قوات سعودية في عدن للإشراف على تشكيل قوة أمنية محايدة في المدينة.