آخر الأخبار :
الرئيسية - تكنولوجيا - تويتر تعترف أنها أساءت استخدام بيانات المستخدم عن غير قصد لغرض الإعلانات

تويتر تعترف أنها أساءت استخدام بيانات المستخدم عن غير قصد لغرض الإعلانات

الساعة 01:33 صباحاً (سمابرس-متابعات)

من المفترض أن تستخدم تويتر كلٍ من أرقام الهواتف والبريد الإلكتروني المُقدّمة من قبل متصفحي شبكتها من أجل الأمن والسلامة “الحماية”.

ولكن يبدو أنه قد تم استخدامها في أكثر من ذلك.

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

الفنان ماجد المهندس : يتصدر الترند في اغنيته الجديدة ومليون مشاهدة في يوم باليوتيوب

القبض على ثلاثة يمنيين أعيان مع نساء في أحد الفنادق وهم في وضع شاذ

شاهدوا : حفيدة عادل إمام على خطى جدها بفيديو قلدت فيه الزعيم بحرفية نادرة

هام .. تناول تفاحة واحدة على الريق وستحصل على نتائج صحية مذهلة ستجعلك تتناولها يوميا .. 18 فائدة صحية لكافة اعضاء الجسم

هل تذكرون الفنانة ليليا الأطرش التي لعبت دور زوجة عصام في مسلسل باب الحارة .. شاهدو صور جديدة لها داخل غرفة النوم

سر صادم كانت تخفيه الفنانة الراحلة ‘‘رجاء الجداوي‘‘ قبل وفاتها وتم اكتشافه بعد ساعات من دفنها.. لن تصدق ما هو السر الذي اخفته لسنوات طويلة

’’قطر‘‘ تصحو الان على كارثة مروعة .. ‘‘الديوان الاميري’’ يتعرض لهجوم مسلح .. ’’انفجارات عنيفة’’ تهز ‘‘الدوحة‘‘ و’’مصير مجهول للشيخ تميم‘‘ .. ’’فيديو‘‘

دولة نووية عظمى تصعق دول التحالف وتلغي الرئيس هادي وشرعيته وتعلن رسميا اعترافها بهذه الشخصية رئيسا لليمن شمالا وجنوبا..لن تصدق من هو

ماذا يحدث .. الاف الجنود يغادرون معسكراتهم في مارب ومصدر عسكري يحذر من حدوث كارثة

بالبكيني المثير …ابنة مخرج باب الحارة تشعل شبكات التواصل باطلالة وفاضحة جديد من حمامات السباحة

|| لمتابعة جميع أخبار سما برس عبر " Google news " أولاً بأول لكي لا يفوتك أي جديد

حيث ظهرت تويتر اليوم واعترفت أنها علمت مؤخرًا، بأن كلٍ من أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني المقدمة للسلامة والأمن بما في ذلك المصادقة الثنائية، قد استخدمت بين قوسين “عن غير قصد” لأغراض الإعلانات.

وفي هذا السياق، أشارت الشركة: “لقد وجدنا مؤخرًا أن بعض عناوين البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف المقدمة لأمان الحساب ربما تم استخدامها عن غير قصد لأغراض الدعاية والإعلان”.

كما وأكدت بأنها لم تشارك أبدًا أي من هذه البيانات أو أي بيانات شخصية أخرى مع شركاء وجهات خارجية أخرى.

وبنفس الوقت، عملت على حل هذه المشكلة اعتبارًا من يوم 17 سبتمبر الماضي، أي قبل أقل من شهر.

في السياق ذاته، أشارت تويتر: “لا يمكننا أن نقول على وجه اليقين عدد الحسابات التي تأثّرت بذلك” واستكملت حديثها “ولكن في محاولة لتحقيق الشفافية، أردنا أن نجعل الجميع على دراية، فضلًا عن اتخاذنا خطوات لضمان عدم حدوث ذلك مرة أخرى”.

يُذكر أخيرًا، أن فيسبوك قد استخدمت أرقام الهواتف المُقدَّمة للأمن والحماية عن “عمد” من أجل الإعلانات المستهدفة، أما في حالة تويتر، وحسب ما أشارت إليه فإنه حدث “عرضي”.

ولكن عندما يتعلق الأمر بالنقّاد وخبراء الأمن، فإن استخدام تويتر لأرقام الهواتف وعناوين البريد بقصد أو بغير قصد فهو ذات التأثير الذي نتج عنه استخدام فيسبوك لهذه البيانات.

حيث تُعد هذه البيانات الأكثر حساسية، والأخطر من ذلك استخدامها في الإعلانات المستهدفة بدون علم أو إذن المستخدم.