آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون محلية - تقرير استخباراتي .. اتفاق الرياض يطيح باكبر شخصية عسكرية .. تعرف على اهم ماورد في التقرير

تقرير استخباراتي .. اتفاق الرياض يطيح باكبر شخصية عسكرية .. تعرف على اهم ماورد في التقرير

الساعة 05:33 صباحاً (سمابرس - متابعات)

كشف تقرير استخباراتي فرنسي عن تفاصيل جديدة في المفاوضات المعنية بحلحلة الأزمة القائمة بين حكومة هادي والمجلس الانتقالي.

احداث ساخنة  جديدة وعاجلة

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

ماذا يحدث : مبا حثات سعودية إماراتية وعمانية وأمريكية على دعم السلام في اليمن

مصادر سياسية وإعلامية .. بعد مرور ثمانية أعوام من الحكم ماذا حقق الرئيس هادي وحكومته

مقتل قيادي حوثي من العيار الثقيل وخبير في مجال الصواريخ الروسية في صنعاء (الاسم)

شاهداو : كيد النساء صديقة العروس بهذا الفعل الصادم أثناء حفل الزفاف وتقلب حياة العروس رأسًا على عقب

خبر صادم : العاصمة صنعاء تستفيق صباح اليوم على جريمة بشعة (هذه تفاصيلها)

اغتيال المرافق الشخصي للشهيد العميد عدنان الحمادي داخل مجلس مقيل في تعز

التحالف العربي : يعلن عن عملية نوعية في العاصمة صنعاء .. ويكشف تفاصيلها

وزير يمني : يصف اتباع المجلس الانتقالي بـ الغوغاء بعد اقتحام وزارة النقل

وردنا الان : الإمارات تستفز العُمانيين وتثير غضبهم مجددًا بهذا الإجراء .. وطلب عاجل لوزارة الخارجية العمانية بالتدخل

شاهد بالفيديو : فتاة سعودية تصدم الجميع بتقليد شخصية الجوكر في المملكة وتثير جدلًا كبير في الشارع السعودي

شاهد بالفيديو : فنانة أمريكية تحضر إلى موسم الرياض للقاء هذا الفنان وتعلق .. أنا من أشد المعجبين ساعدوني لمقابلته !

حبس الفنانة الشهيرة سمية الخشاب 3 سنوات وطلقها من زوجها .. لهذا السبب

وقالت مجلة “إنتلجنس أونلاين” الفرنسية إن الانتقالي حصل على تنازلات سعودية جوهرية، في اتفاق أولي تمت صياغته في جدة مع حكومة هادي.

وأضافت المجلة، المختصة في الشؤون الاستخباراتية،: إن “المفاوضات المكثفة لصياغة الاتفاق أسفرت عن استبعاد علي محسن الأحمر، نائب الرئيس هادي، بشكل أساسي من المناقشات.

وتابعت المجلة: “فضلاً عن الاتفاق على إنشاء حكومة تتضمن وزراء من الجانبين، فازت أبوظبي بموافقة سعودية على إقصاء أعضاء بارزين من حزب الإصلاح، الذين تعتبرهم الإمارات قريبين من جماعة الإخوان المسلمين”.

وأضافت المجلة الاستخباراتية أن الاتفاق، الذي يفترض توقيعه خلال الأيام المقبلة، تمت مناقشته باستفاضة خلال الشهرين الماضيين، وتم استبعاد ثلاث مسودات على الأقل للإعلان النهائي.

وكانت مصادر ذكرت أن حكومة الشرعية والمجلس الانتقالي سيوقعان، الثلاثاء المقبل، اتفاق الرياض، الذي تم التوصل إليه في وقت سابق الشهر الماضي، وسط اعتراض من مكونات الحراك الجنوبي.

وفي نهاية المحادثات، أبرم اتفاق في 25 أكتوبر الماضي، ينص على تشكيل حكومة من 24 وزارة مناصفة بين المحافظات الجنوبية والشمالية.