الرئيسية - شؤون دولية - عاجل : أمير من أسرة’’آل سعود’’ يحذر من اقتتال وبحور دم في السعودية .. ويوضح السبب

عاجل : أمير من أسرة’’آل سعود’’ يحذر من اقتتال وبحور دم في السعودية .. ويوضح السبب

الساعة 09:32 صباحاً (سمابرس - متابعات)

نقلت كالة "بلومبيرغ" الأمريكية، عن أمير من الأسرة الحاكمة في السعودية "آل سعود"، تحذيراته من اقتتال يؤدي إلى بحور دم في السعودية في ظل الثورة الاجتماعية.

ووصف مدير الأبحاث في مركز الملك فيصل للدراسات الإسلامية، الأمير عبدالله بن خالد آل سعود، التغييرات الاجتماعية برعاية ولي العهد محمد بن سلمان بـ"ثورة، والسعودية تقف على منعطف حرج في تاريخها".

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

“غصبن عليك تزوجني أختك” .. حادثة غريبة في الكويت ومهلة يومان للتنفيذ وإلا!!

القبض على ثلاثة يمنيين أعيان مع نساء في أحد الفنادق وهم في وضع شاذ

شاهدوا : حفيدة عادل إمام على خطى جدها بفيديو قلدت فيه الزعيم بحرفية نادرة

شاهد : الفنانة نسرين طافش بالمؤخرة الصناعية الجديدة (صورة وفيديو )

شاهد : السعودية الشهيرة أمل الشهراني تنشر صورة عارية من داخل البحر .. وموجة غضب تشتعل ضدّها

العرافة الشهيرة ليلى عبد اللطيف : تفاجئ اليمنيين بتوقعات جديدة وتتحدث عن اصابة  الرئيس الامريكي ترامب ونهاية مرعب للعالم

شاهد بالفيديو : الفنانة انجي خوري تكشف عن مؤخرتها وملابسها الداخلية .. في وصلة رقص مثير هيستيرية على احدى جسور العاصمة السورية دمشق

سعودية : تطلب من ابنتها التي تسببت بوفاتها بفيروس كورونا مسامحتها وهكذا كان الوداع الحزين في الحظات الأخيرة لها (فيديو)

الداعية السعودي صالح المغامسي .. يصدم الجميع ويثير جدل كبير وسط متابعيه بعد تغريدة غريبة عن معاوية في نكاح النساء والحائط

شاهدوا : بفستان ضيق يظهر جميع مفاتن جسدها .. الفنانة شمس الكويتية تُهدي حكام الامارات وصلة رقص ساخنة احتفاءً برفع الحظر!؟(فيديو جرئ)

|| لمتابعة جميع أخبار سما برس عبر " Google news " أولاً بأول لكي لا يفوتك أي جديد

وأضاف: أن "السماح للمتشددين الدينيين نشر آرائهم القديمة سيكون مثارًا للاقتتال وعدم الاستقرار ولا أحد يريد رؤية هذا، ولهذا السبب هناك نقاش مشروع لضبط المجتمع في هذه المرحلة الانتقالية حتى نصل إلى شواطئ الأمان".

وأشارت الوكالة إلى معلومات عن رفع الحظر عن بيع الخمور والذي قد يتزامن مع استضافة المملكة لقمة العشرين العام المقبل، وعلقت على ذلك بأن "البدعة في السعودية اليوم هي أن تنتقد الدولة لا المسجد".

وتابعت "بلومبيرغ": "اليوم اختفى المطاوعة ولا يمكن رؤية أحدهم في أي مكان، وحل محلهم جيل يدفعه الحس الوطني أكثر من الديني"، مؤكدة أن سياسات محمد بن سلمان "تقوم على إلغاء الهيمنة الوهابية على الحياة العامة".

وختمت الوكالة، بأن :"السعودية اليوم باتت تسمع صوت الروك والجاز وأغاني البوب التركية، لا الصمت الذي فرضه المطاوعة،  وسط مشاهد لنساء بالعباءات على دراجاتهن الهوائية يظهر من تحتها الجينز".