آخر الأخبار :
الرئيسية - تكنولوجيا - شاهد : ساعة أبل لا تكشف مشاكل القلب بدقة

شاهد : ساعة أبل لا تكشف مشاكل القلب بدقة

الساعة 10:01 صباحاً (سمابرس - متابعات)

كشفت دراسة حديثة أن ساعات أبل لا يمكنها اكتشاف دقات القلب غير المنتظمة إلا بنسبة 34 في المائة.

وتم تشخيص إصابة ثلث الأشخاص الذين أخبرتهم ساعة بأنهم قد يعانوا من الرجفان الأذيني بهذا المرض سريريا.

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

شاهد : أول تعليق لـ’’مدين علي عبدالله صالح’’ حول انتفاضة ديسمبر ويتحدث عن مواجهة

ورد الان : بأمر من واشنطن .. لقاءات سرية لإنهاء الأزمة الخليجية

تفاصيل ماحدث بين الحماية الرئاسية ومليشيات الانتقالي بأبين ومقتل قيادي انفصالي

لأول مرة في تاريخ السعودية .. امرأة تتحدى ألفي رجل في مسابقة جوائزها 21 مليون ريال

محافظ تعز : يعلن رسميا عن جهتين متورتطتين باغتيال العميد عدنان الحمادي بمشاركة دولة خليجية

سلطنة عمان تصدر قرار بمنع دخول الشاحنات وسيارات النقل الثقيل اقل من هذا الموديل

شاهد : حليمة بولند تصدم القطريين بما فعلته في مدرجات الـ"Vip" أثناء مباراة (فيديو)

الحوثيون : يتكتمون عن مقتل عقيد ركن من سنحان مع جميع مرافقيه في جبهات الحدود مع السعودية

أمريكا : تعرض ملايين الدولارات لمن يحضر رأس قيادي إيراني في اليمن

                               شاهد ما يقرأه الاخرون

-------------------------------------------------------------------------------------

بينما طمأن الأطباء نسبة 66 في المائة المتبقين، أنهم لا يعانون من أي مشكلة تدعو للقلق، وفقًا للمراجعة التي تمولها شركة آبل، والتي تضم أكثر من 400 ألف مستخدم.

وقال الباحثون، إن النتائج لا تعني بالضرورة أن الساعة غير دقيقة، لأن الاختبارات الطبية قد تفشل في اكتشافها في بعض الأحيان.

ويمكن أن يحدث الرجفان الأذيني في الغالب دون أن يتم اكتشافه، لأن قلب المريض يمكن أن يدخل ويخرج من الإيقاع غير الطبيعي.

وحث الخبراء المستخدمين على توخي الحذر، على خلفية الدراسة التي أجريت في جامعة ستانفورد، قائلين إن ساعة أبل لا يمكن الاعتماد عليها لتقييم الرجفان الأذيني.

وتتناقص نتائج هذه الدراسة مع الدراسات السابقة، التي أشارت إلى أن ساعة أبل دقيقة بنسبة 98%، في اكتشاف حالات الشذوذ التي تحدث في نبضات القلب، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.