آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون اقتصادية - ترامب يفضل توقيع الاتفاق التجاري مع الصين بعد انتخابات 2020

ترامب يفضل توقيع الاتفاق التجاري مع الصين بعد انتخابات 2020

الساعة 05:21 صباحاً (سمابرس - متابعات)

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الثلاثاء، إنه ليس لديه موعد نهائي للتوصل إلى اتفاق تجارة مع الصين وإنه قد يكون من الأفضل الانتظار لما بعد الانتخابات الرئاسية الأميركية في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020.

وقال ترامب للصحافيين في لندن، حيث من المقرر أن يحضر اجتماعا لقادة دول حلف شمال الأطلسي، "ليس لدي موعد نهائي.. لا. أفكر ببعض الطرق وأرى أنه من الأفضل الانتظار مع الصين لما بعد الانتخابات".

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

عاجل ... الرعب وهلع يجتاح أمريكا والرئيس ترامب يعلن حالة الطواريء ... ليس بسبب فيروس كورونا

في ثالث أيام عيد الأضحى .... إستقرار نسبي لاخر تحديثات أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الاجنبية في صنعاء وعدن

نجل الرئيس الأسبق علي سالم البيض يرفع الرأية البيضاء ويعلنها بكل صراحة ... الزبيدي ضحك على الجنوبيين وطعنهم في ظهورهم وحقق مكاسب شخصية

كويتي جاء لمنزل والد طليقته .. طرق الباب ففتحت له وهذا ما فعله بها!

شاهد : السعودية العنود العيسى ترد على حبيبها وعشيقها بتسجيل صوتي .. بعد فضحها ونشر صورها بأوضاع مخلة! (صور وتفاصيل)

شاهد : ظاهرة غريبة ونادرة تجتاح السعودية..والسلطات تطلق تحذير عاجل شديد اللهجة إلى المواطنين والوافدين في المملكة (فيديو)

أحلام تخرج عن صمتها وتعلق على تورط شركة شهيرة تتعامل معها في قضية غسيل الأموال بالكويت

شاهد : ابنة الفنانة هيفاء وهبي تستعرض مفاتنها بفستان شفاف (فيديو)

’’هيون الغماس‘‘ توقع في الخطاء وتنشر صورة زوجة ابنها اثناء عرسه وهذا ما حصل بعدها

شاهد : الفنانة هنا الزاهد تداعب الكلاب وتشعل انستجرام بفيديو رفقة شقيقتها في المسرحية

|| لمتابعة جميع أخبار سما برس عبر " Google news " أولاً بأول لكي لا يفوتك أي جديد

وأضاف "إنهم يريدون إبرام اتفاق الآن، وسنرى ما إذا كان سير الاتفاق صحيحا أم لا.. يجب أن يكون صحيحا". وتأتي التصريحات فيما يخوض البلدان مفاوضات مكثفة لوضع اللمسات الأخيرة على "المرحلة الأولى" لاتفاق تجاري ينهي الحرب التجارية المطوّلة بينهما.

وقالت كيليان كونواي مستشارة الرئيس الأميركي، أمس الإثنين، إن اتفاقا للتجارة بين الولايات المتحدة والصين ما زال ممكنا قبل نهاية العام، مضيفة أن المرحلة الأولى من الاتفاق تجري كتابتها.

وسأل الصحافيون كونواي عما إذا كان ما زال بالإمكان التوصل إلى اتفاق هذا العام، لمعالجة بعض النزاعات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم، فأجابت قائلة "بالتأكيد".

كانت الصين قد أعلنت، أمس الإثنين، التعليق الفوري لرسو السفن الحربية الأميركية في هونغ كونغ، وفرض عقوبات على عدة منظمات أميركية غير حكومية، ردا على قانون أميركي يدعم الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية في المستعمرة البريطانية السابقة.

ويجبر القانون الرئيس الأميركي على مراجعة الوضع التجاري التفضيلي للمدينة سنويًا، ويهدد بإلغائه في حال تقييد الحريات في المنطقة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي. وتعتبر بكين هذا النصّ بمثابة تدخل في شؤونها الداخلية.

وردا على سؤال أمس، عما إذا كانت تدابير بكين تهدد فرص التوصل إلى اتفاق تجاري معها، أقر ترامب بأن ذلك لن "يسهل" المفاوضات، لكنه أكد أن "الصينيين يواصلون التفاوض ويريدون اتفاقا".