آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون محلية - تفاصيل ماحدث بين الحماية الرئاسية ومليشيات الانتقالي بأبين ومقتل قيادي انفصالي

تفاصيل ماحدث بين الحماية الرئاسية ومليشيات الانتقالي بأبين ومقتل قيادي انفصالي

الساعة 04:54 صباحاً (سمابرس - متابعات)

قتل قيادي ميداني في ما يسمى المجلس الانتقالي امس الخميس في اشتباكات مع القوات الحكومية بمحافظة ابين (جنوبي اليمن).

وقال مصدر عسكري لمأرب برس ان مليشيات الانتقالي اعترضت طريق قوة عسكرية تتبع الحماية الرئاسية في منطقة احور كانت في طريقها الى عدن.

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

شاهد : القاتل الرئيسي والمسؤول عن قطع الوريد .. ظهور مجرم جديد في قضية الأغبري لم تكشف عنه السلطات الأمنية .. فيديو يظهر لحظة تقطع وريد المغدور

شاهد : أول ظهور بالصوت والصورة للفنانة العمانية فخرية خميس بعد إصابتها بكورونا والسرطان .. فيديو أبكت فيه جميع العمانيين

شاهد بالصور : جثث الحوثيون مترامية في شعاب رحبة في مأرب بعد معارك عنيفة استمرات من الليل حتى الصباح

شاهد بالفيديو : لحظة الهجوم على سيارة السجن الذي فيها قتلة الشهيد الأغبري بعد خروجهم من المحكمة

“تمرين إباحي”! .. الفاشينيستا السعودية مودل روز تعلّم متابعيها كيف تحافظ على مؤخرتها!!

شاهدوا : اول تصريح الممثلة الشهيرة دانا جبر .. بعد التسريبات الاباحية لها (فيديو)

شاهد : فضيحة مدويةلـ’’ملكة جمال العراق‘‘ بصحبة رئيس الموساد داخل البيت الأبيض

طبول الحرب تقرع : أردوغان يتحدى القوى العظمى في العالم .. ويعلن لن تستطيع أي قوة على وجه الأرض أن تواجه تركيا

بينهم الصحفي انيس منصور .. مصادر تكشف عن مخطط إماراتي لإستهداف اعلاميي الشرعية وازاحتهم من المشهد السياسي في اليمن ؟

وردنا الآن : معارك طاحنة في أبين والطيران الإماراتي يدخل على خط المواجهات (تفاصيل)

ثلاثة شبان يمنيين يرتدون ملابس نسائية ومكياج ويقومون بالرقص في حفل زفاف أحد أقربائهم .. وثيقة رسمية + صورة

|| لمتابعة جميع أخبار سما برس عبر " Google news " أولاً بأول لكي لا يفوتك أي جديد

واوضح المصدر ان الحماية الرئاسية حاولت تجنب الصدام مع مليشيات الانتقالي الا ان الاخيرة اطلقت عليها النار ، فضطردت للرد ، ومواصلة طريقها.

وتمكنت قوات الحماية الرئاسية.من المرورو بعد الاشتباك مع الانتقالي في احور ووصلت الى شقرة في طريقها الى عدن.

يذكر ان هذه القوات المكونة من اطقم وعربات عسكرية كانت قد تحركت قبل ساعات من شبوة واتجهت عبر الخط الساحلي لتصل لاحقا الى شقرة بأبين في طريقها الى عدن لتأمين قصر معاشيق الرئاسي بكريتر عدن ، تنفيذا لما نص عليه اتفاق الرياض.