آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون دولية - امير قطر يفاجئ الجميع بهذا القرار العاجل الذي صعق محمد بن زايد .. لكنه جعل الملك سلمان وولي عهده يطيرون فرحا ( وهذا نص القرار )

وردنا الان

امير قطر يفاجئ الجميع بهذا القرار العاجل الذي صعق محمد بن زايد .. لكنه جعل الملك سلمان وولي عهده يطيرون فرحا ( وهذا نص القرار )

الساعة 07:49 صباحاً (صدى الخليج_متابعات)

كشف الأكاديمي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، والمستشار السابق لولي عهد أبو ظبي عن تعليمات أميرية قطرية، وصفها بـ"الصارمة"، وصلت قناة "الجزيرة".

وقال "عبد الله" في تغريدة عبر حسابه بـ"تويتر": "أبشركم أن تعليمات أميرية سامية وصارمة، وصلت إلى الجزيرة، لتكون قناة عاقلة منضبطة تخشى الله فيما تقول".

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

شاهد : ظهور للواء العكيمي يرعب الحوثيون .. ويوجة رسائل قوية ودعوة هامة لكل أبناء اليمن (فيديو وتفاصيل)

وردنا الان : بيان عاجل مشترك من الدول الكُبرى .. بشأن تطورات الأوضاع في اليمـن (نص البيان)

ماذا يحدث خلف الكواليس : الأمم المتحدة في العاصمة صنعاء .. تدعم الآليات العسكرية للحوثيين بشحنات نفطية شهريا (تفاصيل)

عاجل : مرعب الحوثيين اللواء ثابت جواس يصل جبهة نهم .. وتوقعات بتغير موازين المعركة الان (تفاصيل نارية وحصرية)

عاجل : القوات المشتركة والمقاومة الجنوبية .. تنفذ اول انتقام من الحوثيين عقب زحفهم على محافظة مأرب

وطالب الأكاديمي الإماراتي :"الجميع في منصات وحسابات وسائل التواصل الاجتماعي أن يتحلوا بالمسؤولية، وبروح الأخوة الخليجية، ويمتنعوا عن تعكير أجواء المصالحة الخليجية القادمة" حتى انعقاد قمة مجلس التعاون في الرياض، الثلاثاء القادم.

وكانت مصادر، أكدت أمس صدور توجيهات قطرية لأذرعها الإعلامية بالتهدئة مع الجانب السعودي، وتعليق الهجوم على كل ما يمس المملكة وقياداتها، والإمساك عن بث أي محتوى مستفز للمملكة.

وتأتي تغريدة عبد الخالق عبد الله، بعد يوم من تصريح وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، عن تراجع دول الحصار لاشتراط تحقيق مطالبها الـ13 قبل عقد مصالحة مع قطر.

وبحسب وكالة الأنباء القطرية "قنا"، قال وزير الخارجية القطري، خلال كلمته في منتدى حوارات المتوسط المنعقد حاليًّا بالعاصمة الإيطالية روما، إن "المحادثات الجارية بشأن الأزمة الخليجية أسفرت عن تقدم".

وتعد مجموعة قنوات "الجزيرة" هي أهم ذراع إعلامي لقطر في السنوات الأخيرة، ودائمًا ما تعبر عن وجهة نظر الدولة والتوجه الرسمي لقيادتها في مختلف المحافل، ودأبت منذ اندلاع الأزمة الخليجية في العام 2017 على مهاجمة دول المقاطعة (السعودية والإمارات والبحرين ومصر)، إلا أن الأيام الأخيرة شهدت العديد من التصريحات الإيجابية بين الطرفين(السعودي والقطري) كمؤشر على إمكانية توقيع مصالحة قريبة.