آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون محلية - سلطان البركاني : من قلب يقطر مرارة .. اليمن يتعرض للأذى من دولة جوار والشعب الإيراني صديق لنا بحقائق التاريخ

سلطان البركاني : من قلب يقطر مرارة .. اليمن يتعرض للأذى من دولة جوار والشعب الإيراني صديق لنا بحقائق التاريخ

الساعة 01:44 صباحاً (سمابرس - متابعات)

دعا رئيس مجلس النواب، سلطان البركاني، الجمعية البرلمانية الآسيوية الى الوقوف بمسؤولية تجاه الشعب اليمني والعمل من أجل تطبيق القرارات الدولية وعلى رأسها القرار رقم (2216) .

جاء ذلك في كلمته التي القاها في افتتاح أعمال الجلسة العامة الـ12 للجمعية البرلمانية الآسيوية، التي بدأت السبت في مدينة أنطاليا التركية وتستمر حتى ستة أيام.

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

عاجل ... الرعب وهلع يجتاح أمريكا والرئيس ترامب يعلن حالة الطواريء ... ليس بسبب فيروس كورونا

في ثالث أيام عيد الأضحى .... إستقرار نسبي لاخر تحديثات أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الاجنبية في صنعاء وعدن

نجل الرئيس الأسبق علي سالم البيض يرفع الرأية البيضاء ويعلنها بكل صراحة ... الزبيدي ضحك على الجنوبيين وطعنهم في ظهورهم وحقق مكاسب شخصية

كويتي جاء لمنزل والد طليقته .. طرق الباب ففتحت له وهذا ما فعله بها!

شاهد : السعودية العنود العيسى ترد على حبيبها وعشيقها بتسجيل صوتي .. بعد فضحها ونشر صورها بأوضاع مخلة! (صور وتفاصيل)

شاهد : ظاهرة غريبة ونادرة تجتاح السعودية..والسلطات تطلق تحذير عاجل شديد اللهجة إلى المواطنين والوافدين في المملكة (فيديو)

أحلام تخرج عن صمتها وتعلق على تورط شركة شهيرة تتعامل معها في قضية غسيل الأموال بالكويت

شاهد : ابنة الفنانة هيفاء وهبي تستعرض مفاتنها بفستان شفاف (فيديو)

’’هيون الغماس‘‘ توقع في الخطاء وتنشر صورة زوجة ابنها اثناء عرسه وهذا ما حصل بعدها

شاهد : الفنانة هنا الزاهد تداعب الكلاب وتشعل انستجرام بفيديو رفقة شقيقتها في المسرحية

|| لمتابعة جميع أخبار سما برس عبر " Google news " أولاً بأول لكي لا يفوتك أي جديد

وأكد البركاني أن الشرعية عرضت السلام على جماعة الحوثي ذهبت للتفاوض وقدمت التنازلات على الرغم من انقلابهم على الجمهورية والديمقراطية ، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية والقرارات الاممية ، واستيلائهم على مؤسسات الدولة في انقلاب صارخ على السلطة الشرعية.

وأستدرك: "غير أنهم لم يردوا التحية بمثلها وما زالت طاحونة الحرب دوارة عاصفة بإصرار منهم وبدعم من إيران". 

وأضاف: ”أصار حكم من قلب يقطر مرارة أن بلادي مثل بلدان كثيرة في غرب ووسط آسيا تتعرض لهذا الأذى من دولة جوار، وليس يخالجني شعور بالحرج أن اسمي الأشياء بمسمياتها وأن ُاشير بالأصابع إلى ايران .. إيران بنظامها وليس بشعبها“.

وأشار إلى إن ايران الشعب صديق لنا بحقائق التاريخ وهو جارنا بحقائق الجغرافيا ، لكن نظامه السياسي طارئ علينا وعليه بما يحمله من مطامع وراءها أوهام بل أمراض نفسية.

وتابع: ”إن تلك الأوهام خلقت جحيما مرعبا في اليمن كما في بلدان ُأخرى في الجوار غير أن لدينا تصميم أن نخمد النار ونزيح الرماد ونروي التربة ونزرع الزهور و نأخذ غصن الزيتون ونلوح به لأبناء الشعب الإيراني ، اليوم وهم تحت الطغيان وغدا عندما يتحررون“.