آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون محلية - ماذا يحدث .. الاف الجنود يغادرون معسكراتهم في مارب ومصدر عسكري يحذر من حدوث كارثة

ماذا يحدث .. الاف الجنود يغادرون معسكراتهم في مارب ومصدر عسكري يحذر من حدوث كارثة

الساعة 01:20 صباحاً (سما برس _خاص)

أفاد مصدر عسكري بتسرب أعداد كبيرة من مقاتلي الجيش الوطني في معسكرات الشرعية بمأرب شرقي اليمن.

وقال مصدر عسكري أن قرابة ألفين مقاتل من قوات الجيش الوطني غادروا مواقعهم، خلال الأيام القليلة الماضية بصورة مفاجئة وشكل مخيف مشيرا إلى أن السلطات المحلية بالمحافظة وقفت عاجزة أمام موجة النزوح العسكري المريب.

جديد سما برس قد يهمك ايضاً:

عاجل ... الرعب وهلع يجتاح أمريكا والرئيس ترامب يعلن حالة الطواريء ... ليس بسبب فيروس كورونا

في ثالث أيام عيد الأضحى .... إستقرار نسبي لاخر تحديثات أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الاجنبية في صنعاء وعدن

نجل الرئيس الأسبق علي سالم البيض يرفع الرأية البيضاء ويعلنها بكل صراحة ... الزبيدي ضحك على الجنوبيين وطعنهم في ظهورهم وحقق مكاسب شخصية

كويتي جاء لمنزل والد طليقته .. طرق الباب ففتحت له وهذا ما فعله بها!

شاهد : السعودية العنود العيسى ترد على حبيبها وعشيقها بتسجيل صوتي .. بعد فضحها ونشر صورها بأوضاع مخلة! (صور وتفاصيل)

شاهد : ظاهرة غريبة ونادرة تجتاح السعودية..والسلطات تطلق تحذير عاجل شديد اللهجة إلى المواطنين والوافدين في المملكة (فيديو)

أحلام تخرج عن صمتها وتعلق على تورط شركة شهيرة تتعامل معها في قضية غسيل الأموال بالكويت

شاهد : ابنة الفنانة هيفاء وهبي تستعرض مفاتنها بفستان شفاف (فيديو)

’’هيون الغماس‘‘ توقع في الخطاء وتنشر صورة زوجة ابنها اثناء عرسه وهذا ما حصل بعدها

شاهد : الفنانة هنا الزاهد تداعب الكلاب وتشعل انستجرام بفيديو رفقة شقيقتها في المسرحية

|| لمتابعة جميع أخبار سما برس عبر " Google news " أولاً بأول لكي لا يفوتك أي جديد

وأرجع المصدر السبب في ذلك إلى تراكمات الفشل والاخفاق في معسكر الشرعية نتيجة الإهمال المتعمد والتغاضي غير المعتبر الذي تبديه وزارة الدفاع تجاه مقاتلي الجيش الوطني من خلال عجزها عن صرف مرتبات الجنود بصورة منتظمة بفعل الفساد المستشري في أروقة الوزارة.

ومضى بالقول ” كل هذه الأسباب وغيرها من العوامل التي أثرت سلبا على معنويات مقاتلي الشرعية وتركت لديهم انطباع سيئ حول عدالة القضية التي يقاتلوا من أجلها ودفعتهم إلى مغادرة معسكراتهم بلا رجعه والالتحاق بصفوف الحوثيين الذين يولونهم جل الاهتمام والرعاية بعكس الدعم والاهتمام الذي كانوا يتحصلوا عليه في معسكرات الشرعية والتحالف.

وللعام السادس على التوالي، يشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة، ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات بينها صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي تقوده السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين، في حرب خلفت “أزمة إنسانية حادة هي الأسوأ في العالم”، وفقا للأمم المتحدة.