آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون دولية - تحركات خليجية مكثفة في المنطقة .. وأمير الكويت يوجه رسالة لسلطان عُمان

تحركات خليجية مكثفة في المنطقة .. وأمير الكويت يوجه رسالة لسلطان عُمان

الساعة 11:39 مساءً (سما برس)

وجه أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الصباح، الأحد، رسالة عاجلة إلى سلطان عُمان هيثم بن طارق وسط تحركات خليجية مكثفة لمواجهة أزمة جديدة في المنطقة.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، الأحد، أن وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد الناصر، الذي يزور مسقط حالياً، سلّم الرسالة إلى نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء العُماني فهد بن محمود آل سعيد.

منوعات سما برس قد يهمك ايضاً:

تحذير هام وعاجل : من أشهر مشروب رمضاني في السعودية وسلطنة عمان يحتوي على خطر قاتل يهدد الصحة

بتهمة التخابر مع الحوثيين : السعودية تُعدم ثلاثة قادة عسكريين في الجيش السعودي بتهمة الخيانة العظمى .. الاسماء والتفاصيل

معلومات تهز تويتر في السعودية .. الكشف عن حساب وهمي لولي العهد السعودي محمد بن سلمان

شاهد : راقي العيون يستدرج ضحاياه من النساء للرقية الشرعية ويمارس معهن الرذيلة .. صور وتفاصيل

شاهد بالفيديو : الكويتية هند البلوشي تصدم الجمهور كنت حامل من هذا الرجل قبل الزواج ورفض أن يعترف بالجنين

شاهد بالفيديو والصور : فتيات عاريات تماما في أحد ابراج دبي .. مع شركة إسرائيلية متخصصة في انتاج وتصوير الأفلام الإباحياحية

شاهد بالفيديو : أكبر فضيحة تطال وزارة الصحة بلسان طبيبة صاحبة ضمير حي .. تفضح كيف يتم قتل المرضى وتعذيبهم والمتاجرة من قبل المسؤولين في مركز العزل في عدن

وأوضحت أن الرسالة تطرقت إلى ’’العلاقات الثنائية الأخوية المتينة والوطيدة التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات وعلى الأصعدة كافة‘‘.

ومن جهة أخرى أجرى وزير الخارجية العماني بدر بن حمد البوسعيدي ونظيره الكويتي مشاورات ثنائية بمسقط استعرضا فيها العلاقات الأخوية المتينة بين البلدين الشقيقين.

وأكدا حرصهما على تعميق وتوطيد التعاون البنّاء وتبادل وجهات النظر حول مجمل القضايا الإقليمية والدولية والرؤى والأفكار لتعزيز وتيرة العمل الخليجي المشترك في ضوء نتائج قمة العُلا التي عُقدت في الـ5 من يناير الماضي بالمملكة العربية السعودية.

وكان الوزير الكويتي قد وصل إلى سلطنة عُمان، مساء السبت، في زيارة رسمية لمسقط، تأتي بعد زيارتين لنظيريه الإماراتي والسعودي، توالياً.

وتأتي هذه الزيارات بالتزامن مع تصعيد عسكري لافت في المنطقة حيث نفذت الولايات المتحدة الأمريكية غارة جوية استهدفت "ميليشيات مدعومة من إيران" في سوريا، ما أسفر عن مقتل وجرح العشرات في "رسالة واضحة" من إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن على الهجمات الصاروخية الأخيرة ضد قوات التحالف في العراق.

وكانت سلطنة عُمان أعلنت استعدادها للتوسط بين طهران والولايات المتحدة الأمريكية لإنهاء التوتر الذي تشهده المنطقة.

وترغب دول الخليج وعلى رأسها السعودية، بالمشاركة في أي مفاوضات جديدة تجرى بين إيران والولايات المتحدة بهدف الوصول لاتفاق نووي جديد.

ويذكر أن سلطنة عمان والكويت قادا وساطة خلال 3 سنوات ونصف السنة، هي عمر الأزمة الخليجية لرأب الصدع بين قطر من جهة، والسعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة أخرى، حتى صدر بيان كويتي يعلن عن المصالحة الخليجية وفتح كافة المنافذ الحدودية بين السعودية وقطر في 4 يناير 2021.