آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون دولية - شاهد : ظهور مفاجئ للسلطان هيثم بن طارق بالزي العسكري في احد المواقع العسكرية .. يشعل مواقع التواصل بكاملها

شاهد : ظهور مفاجئ للسلطان هيثم بن طارق بالزي العسكري في احد المواقع العسكرية .. يشعل مواقع التواصل بكاملها

الساعة 11:48 مساءً (سما برس)

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في سلطنة عمان صورة للسلطان هيثم بن طارق بالزي العسكري وسط تفاعل واسع من العمانيين.

وظهر السلطان هيثم بن طارق في صورة قديمة عمرها زهاء 35 عامًا مرتديًا الزي العسكري، في أحد المواقع العسكرية.

منوعات سما برس قد يهمك ايضاً:

بتهمة التخابر مع الحوثيين : السعودية تُعدم ثلاثة قادة عسكريين في الجيش السعودي بتهمة الخيانة العظمى .. الاسماء والتفاصيل

معلومات تهز تويتر في السعودية .. الكشف عن حساب وهمي لولي العهد السعودي محمد بن سلمان

شاهد : راقي العيون يستدرج ضحاياه من النساء للرقية الشرعية ويمارس معهن الرذيلة .. صور وتفاصيل

شاهد بالفيديو : الكويتية هند البلوشي تصدم الجمهور كنت حامل من هذا الرجل قبل الزواج ورفض أن يعترف بالجنين

شاهد بالفيديو والصور : فتيات عاريات تماما في أحد ابراج دبي .. مع شركة إسرائيلية متخصصة في انتاج وتصوير الأفلام الإباحياحية

شاهد بالفيديو : أكبر فضيحة تطال وزارة الصحة بلسان طبيبة صاحبة ضمير حي .. تفضح كيف يتم قتل المرضى وتعذيبهم والمتاجرة من قبل المسؤولين في مركز العزل في عدن

شاهد : أول تعليق من الفنان العراقي علي يوسف بعد كشف زوجته أسرار وخفايا جديدة زواجه من هند البلوشي

وكان يقف بجوار السلطان هيثم في الصورة المتداولة الرائد السيد بدر بن هلال بن حمد السمار البوسعيدي، وذلك أثناء مناورة رعد عام 1985م.

وحظيت الصورة بتفاعل واسع من المغردين العمانيين وقال أحدهم: حفظ الله جلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ومتعه بالصحة والعافية يارب العالمين وغفر الله للسيد بدر البوسعيدي.

وكتب أخر لو يظهر جلالته بالزي العسكري في إحدى المناسبات حاليًا كان بيكون  أحلى,

ويذكر أن وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيفات الائتمانية توقعت في تقرير نشرته مؤخرًا بتراجع الضغوط الاقتصادية والاجتماعية مع ارتفاع أسعار النفط هذا العام، مما قد يدعم خطط الإصلاح الحكومية.

 وقالت الوكالة: انتعش زخم الإصلاح في عهد السلطان هيثم بن طارق، وتم الإعلان عن تغييرات في سياسات الحوكمة والسياسات الاقتصادية والمالية، ونتوقع أن يتعافى الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي ببطء بنسبة 1.3% هذا العام ثم يتسارع إلى 5.2% في عام 2022 مع ارتفاع إنتاج النفط بعد رفع حدود إنتاج أوبك بلس.

وأضاف التقرير: بدأ السلطان هيثم بن طارق عهده مطلع عام 2020 بمواجهة تحديات هيكلية كبيرة- بما في ذلك ارتفاع العجز المالي والخارجي، والنمو الاقتصادي الضعيف، والبطالة المرتفعة نسبيًا بين الشباب- والتي تفاقمت جميعها بسبب الوباء العالمي والانخفاض الحاد في أسعار النفط.

وتابعت: وأدخل السلطان تدابير لمعالجة نقاط الضعف في الحوكمة وتدهور المالية العامة. وفي يناير 2021، أعلنت الحكومة عدة تغييرات دستورية، بما في ذلك استحداث منصب ولي العهد ولجنة جديدة لتقييم أداء الوزراء والمسؤولين الآخرين.