آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون محلية - جماعة الحوثي تزج بمبادرة إيرانية الى طاولة ليندر كينغ و غريفيث

جماعة الحوثي تزج بمبادرة إيرانية الى طاولة ليندر كينغ و غريفيث

الساعة 06:38 صباحاً (سما برس)

زجت جماعة الحوثي، امس الاثنين، بمبادرة إيرانية الى طاولة المبعوثين الامريكية تيموثي ليندر كينغ والاممي مارتن غريفيث؛ في محاولة جديدة لشرعنة تواجدها في الخليج.

وأكد اجتماع لوزير الخارجية في حكومة الحوثيين غير المعترف بها هشام شرف، والحاكم العسكري الايراني بصنعاء حسن ايرلو، على ضرورة أن تتضمن مباحثات وفدها المفاوض مع الوسيطين الاممي والامريكي ما اسمته روح مبادرة هرمز للسلام المقدمة من ايران في سبتمبر 2019.

منوعات سما برس قد يهمك ايضاً:

بتهمة التخابر مع الحوثيين : السعودية تُعدم ثلاثة قادة عسكريين في الجيش السعودي بتهمة الخيانة العظمى .. الاسماء والتفاصيل

معلومات تهز تويتر في السعودية .. الكشف عن حساب وهمي لولي العهد السعودي محمد بن سلمان

شاهد : راقي العيون يستدرج ضحاياه من النساء للرقية الشرعية ويمارس معهن الرذيلة .. صور وتفاصيل

شاهد بالفيديو : الكويتية هند البلوشي تصدم الجمهور كنت حامل من هذا الرجل قبل الزواج ورفض أن يعترف بالجنين

شاهد بالفيديو والصور : فتيات عاريات تماما في أحد ابراج دبي .. مع شركة إسرائيلية متخصصة في انتاج وتصوير الأفلام الإباحياحية

شاهد بالفيديو : أكبر فضيحة تطال وزارة الصحة بلسان طبيبة صاحبة ضمير حي .. تفضح كيف يتم قتل المرضى وتعذيبهم والمتاجرة من قبل المسؤولين في مركز العزل في عدن

شاهد : أول تعليق من الفنان العراقي علي يوسف بعد كشف زوجته أسرار وخفايا جديدة زواجه من هند البلوشي

وذكر شرف ان ما يبحث حاليا مع رئيس وفد الحوثيين المفاوض محمد عبدالسلام برعاية المبعوثين الأممي والأمريكي لابد أن يتضمن روح مبادرة هرمز للسلام التي زعم ايرلو في ذات اللقاء بانها تعكس مساعي ايران لإزالة أي توتر في المنطقة.

وتتضمن مبادرة هرمز للسلام التي عرضها الرئيس الايراني حسن روحاني أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشاركة طهران في تأمين أمن الملاحة بمنطقة الخليج وعبر الممرات الدولية؛ فيما وصف عربيا آنذاك بأنها محاولة ايرانية لشرعنة توسعها في المنطقة.

و تنص على اخراج القوات الأمريكية من دول الخليج العربي كشرط مسبق لتنفيذ المبادرة وتفعيل ما قالت إيران إنها خطة تحالف الأمل لحل أزمات المنطقة.

و تدعو المبادرة إلى عدم التدخل في شؤون الدول الأخرى وعدم الاعتداء على دول الجوار، والالتزام بأمن الطاقة وحرية التجارة الدولية، وإعطاء منظمة الأمم المتحدة دورا في حل الخلافات.