آخر الأخبار :
الرئيسية - شؤون دولية - بعد اعتقال 4 من الأسرى الفارين.. الاحتلال يكثف البحث عن آخر أسيرين ولجنة طوارئ موحدة لحماية الأسرى

بعد اعتقال 4 من الأسرى الفارين.. الاحتلال يكثف البحث عن آخر أسيرين ولجنة طوارئ موحدة لحماية الأسرى

الأسرى الفلسطينيين
الساعة 06:38 مساءً (سما برس)

كثفت قوات الاحتلال الإسرائيلي بحثها قرب بلدة الناصرة عن الأسيرين مناضل يعقوب نفيعات، وأيهم فؤاد كممجي، بعد اعتقال 4 من الأسرى الستة الذين فروا من سجن جلبوع قبل أيام، بينما أعلنت كافة الفصائل الفلسطينية في سجون الاحتلال تشكيل لجنة طوارئ لمواجهة قمع مصلحة السجون الإسرائيلية للأسرى.

وأفاد مراسل الجزيرة أن طائرة عمودية إسرائيلية تقوم بعمليات بحث وتمشيط في منطقة مرج ابن عامر (جنوب الناصرة).

منوعات سما برس قد يهمك ايضاً:

شاهد : نسرين طافش تخطف الانظار بالسنتيان الاحمر وتناول الإفطار داخل حمام السباحة

اسرار صادمة عن إيمي سمير غانم .. والدتها دلال عبد العزيز لقيتها على باب جامع وشكلها غريب وهذا ما وجدته في جسدها!

يحدث في السعودية .. ربطها على السرير في ليلة الدخلة وطلب من صديقه أن يدخل عليها | تفاصيل صادمة ؟

كما باشر عناصر البحث الجنائي رفع أدلة عثروا عليها في أحد الحقول الزراعية، في وقت نشرت فيه الشرطة الإسرائيلية حواجز تفتيش في المنطقة التي تشهد تعزيزات أمنية مكثفة.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي تمكنت صباح اليوم السبت من اعتقال الأسيرين الفلسطينيين زكريا الزبيدي ومحمد عارضة، ليصبح عدد الذين اعتقلوا خلال الساعات الماضية 4 من الأسرى الستة الذين فروا قبل أيام من سجن جلبوع.

وقال مراسل الجزيرة إن قوات الأمن الإسرائيلية ألقت القبض على الأسيرين الزبيدي وعارضة في مرآب للسيارات بين قريتي عرب الشبلي وأم الغنم عند سفوح جبل الطور (جنوب مدينة الناصرة).

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن معلومات استخبارية وصلت إلى الشرطة تشير إلى مكان اختباء الأسيرين قبل اعتقالهما.

وقال موقع "والا" العبري إن القائد السابق لكتائب شهداء الأقصى زكريا الزبيدي حاول مقاومة اعتقاله والهروب، لكنه كان منهكا للغاية وتمت السيطرة عليه على الفور.

وأشار الموقع إلى أنه تم تحويل الاثنين إلى أقبية التحقيق في جهاز الأمن العام (الشاباك).

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الليلة الماضية محمود العارضة ويعقوب قادري قرب جبل القفزة (جنوب الناصرة) بعد عمليات بحث واسعة.

وبقي أسيران طليقين من بين الستة -جميعهم من سكان محافظة جنين (شمالي الضفة الغربية)- الذين نجحوا في الفرار عبر نفق من سجن جلبوع شديد الحراسة.

وزكريا الزبيدي عضو المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، أما الـ5 الباقون فينتمون لحركة الجهاد الإسلامي، وهم مناضل يعقوب نفيعات، ومحمد قاسم العارضة، ويعقوب محمود قادري، وأيهم فؤاد كممجي، ومحمود عبد الله العارضة.

على صعيد متصل، قالت صبحية عارضة والدة الأسير محمد عارضة -الذي أعيد اعتقاله فجر اليوم- إنها تلقت اتصالا من ضابط إسرائيلي أبلغها فيه بإلقاء القبض مجددا على ابنها محمد، لكنه لم يدعها تتحدث إليه.

*الجزيرة