2020/01/20
الامارات : تفاجئ الجميع وتكشف المسؤول عن الهجوم الذي استهدف مسجدا في”مأرب“ و”طارق عفاش“ يصف ”مأرب“ بـ”العزيزة“

أصدرت دولة الإمارات، الاثنين 20 يناير/كانون الثاني، بيانا رسميا عبرت فيه عن إدانتها الشديد للهجوم الذي استهدف مسجدا في مأرب، وأسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من جنود القوات الحكومية.

وقالت الخارجية الاماراتية في بيانها ان ”الاعتداء نفذته ميليشيا الحوثي الانقلابية“، معربة عن استنكارها الشديد لهذه ”الأعمال الإجرامية“، ورفضها الدائم لـ”جميع أشكال العنف الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار ويتنافى مع القيم والمبادئ الدينية والإنسانية“.

ودعت الوزارة المجتمع الدولي إلى ”التكاتف لمواجهة الإرهاب مهما كان مصدره والذي يقوض من فرص السلام والاستقرار والأمن“، معربة عن خالص تعازيها ومواساتها لأهالي وذوي الضحايا جراء هذه الجريمة النكراء.

بدوره، أدان قائد قوات ما يعرف بـ”المقاومة الوطنية“ الموالي للامارات، طارق محمد عبد الله صالح، الهجوم ووصفه بـ”الكارثة الأليمة“.

وقال صالح في تغريدة عبر حسابه بموقع "تويتر": "كارثة أليمة تهز كيان كل يمني حر يشاهد أبناء وطنه وهم يُذبحون بصواريخ إيران".

وأضاف: "تعازينا الحارة لشهداء مأرب العزيزة؛ شهداء الوحشية الحوثية ضد اليمنيين. إنها جريمة تثبت ما نقوله كل يوم: الحوثي هو عدو اليمنيين جميعا".

والسبت المنصرم 18 يناير/كانون الثاني، استهدف هجوم صاروخي معسكرات النصر والاستقبال في مأرب، أسفر عن مقتل 111 جندي وإصابة 81 آخرين. ولم يتبنى الهجوم أي جهة حتى اللحظة، الا ان الحكومة الشرعية اتهمت مليشيا الحوثي بالوقوف وراءها.

 

تم طباعة هذه الخبر من موقع سما برس www.samapress.net - رابط الخبر: https://samapress.net/news60290.html