2020/11/25
معارك عنيفة في محيط ’’معسكر ماس‘‘ بين الجيش الوطني الحوثيون في مارب والطيران يتدخل بشكل غير مسبوق

تواصلت المعارك العنيفة بين قوات الجيش اليمني المسنودين بمقاتلين قبليين، و مقاتلات التحالف العربي الداعم للشرعية، و جماعة الحوثي، امس الأربعاء، في جبهات قتالية عدة بمحافظة مأرب، وفقا لمصادر ميدانية.

وذكرت المصادر بأن مواجهات عنيفة تركزت، مساء الاربعاء، بين الجانبين، في منطقة ووادي الجفرة، الواقعة إلى الشرق من مديرية مجزر، شمال غربي المحافظة.

وأوضحت المصادر، بأن المواجهات مع جماعة الحوثي، امتدت إلى وادي حلحلان، القريب من معسكر ماس الاستراتيجي، في مديرية مدغل المجاورة.

وبحسب المصادر، فإن المواجهات تزامنت مع سلسلة غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف، استهدفت مواقع وتجمعات وآليات حوثية، في وادي حلحلان، ومنطقة الجفرة، كبدت جماعة الحوثي العديد من القتلى والجرحى، إلى جانب تدمير 3 عربات ومدرعة نوع BMB.

وفي جبهة المخدرة، غربي المحافظة، أفادت المصادر، أن مواجهات عنيفة دارت بين الجانبين، رافقها قصف مدفعي وصاروخي متبادل بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

وبينت المصادر، بأن مقاتلات التحالف استهدفت، بعدة غارات جوية، مواقع وتجمعات وآليات حوثية، في المنطقة ذاتها، وفي سلسلة جبال هيلان الاستراتيجية المجاورة لها.

وأمس، تواصلت المواجهات العنيفة بين قوات الجيش والقبائل من جهة، وجماعة الحوثي من جهة أخرى، في أطراف مديرية رغوان، وأجزاء من مديرية مجزر بالمحافظة.

*المشهد اليمني

تم طباعة هذه الخبر من موقع سما برس www.samapress.net - رابط الخبر: https://samapress.net/news69476.html